الشأن السوريسلايد رئيسي

وسط تفشّي كورونا.. النظام السوري ينقل أجهزة التنفس الاصطناعي من الحسكة إلى دمشق

قامت قوات النظام السوري، اليوم الخميس، بنقل معدات طبية متعلقة بأجهزة التنفس الاصطناعي، من مدينة الحسكة إلى مطار القامشلي.

وذلك بهدف إرسالها إلى مدينة دمشق، في ظل الانتشار الواسع لفيروس كورونا بمناطق سيطرة النظام السوري.

– النظام السوري ينقل أجهزة التنفس الاصطناعي إلى دمشق

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، عيسى الموسى، إن لجنة الصحة التابعة لقوات النظام السوري قاما بنقل 4 منافس موجودة في المشفى الوطني داخل المربع الأمني بمدينة الحسكة إلى مطار القامشلي.

وأضاف مراسلنا أنه بحسب ما أكده مصدر طبي فإنه تم نقل المنافس من مدينة الحسكة إلى مطار القامشلي ومن ثم إرسالها إلى مدينة دمشق في الوقت الذي تحتاج إليه مدينة الحسكة لهذه المنافس.

وأكد مراسلنا أن المصدر الطبي قال: “إن المستشفيات الخاصة، والمستشفيات الخاضعة لسيطرة ميليشيا “قسد” التي يوجد فيها منافس تعد باهظة التكلفة، حيث يبلغ سعر الليلة الواحدة في تلك المشافي إلى 100 دولار أمريكي للشخص الواحد.

– بعيداً عن كورونا تلك المناطق بحاجة لهذه المنافس

وأوضح مراسلنا نقلاً عن بعض المصادر الطبية، بأنّ هذه المنافس ضرورية ليست فقط لمرضى كورونا، وإنما يحتاج عدد من العجزة الذين يعانون من صعوبة في التنفس لمثل هذه الأجهزة.

فضلاً عن أنّ مرضى كورونا يحتاجون لهذه المنفسة، خاصة أنّ الفيروس بدأ بالانتشار بهذه المناطق وتم تسجيل عدّة إصابات مؤكدة هناك.

اقرأ أيضاً : استقالات جماعية للأطباء في مناطق ميليشيا “قسد”.. واتهامات تطال النظام السوري وعلاقته بكورونا

والجدير ذكره أن مديرية الصحّة التابعة لقسد سجلت حتى يوم أمس نحو 50 إصابة بفيروس كورونا المستجد، فيما لا تعترف حكومة النظام السوري بالأعداد التي تسجّل في مناطق خارج سيطرتها، بالوقت الذي وصل عدد الإصابات بمناطق النظام السوري إلى 892 إصابة.

اقرأ أيضاً : كورونا يطرق أبواب عائلات “داعش” في مخيم الهول و”قسد” تتخذ إجراءات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق