الشأن السوريسلايد رئيسي

استأجرتا شابين من أجل خداع زوجيهما.. امرأتان سوريتان تقومان بعملية احتيال بشعة

اشترك الان

تداولت وسائل إعلام محلية موالية للنظام السورية، اليوم الإثنين، خبراً حول قيام امراتأن سوريتان من مدينة حلب، بتدبير عملية احتيال بشعة على ذويهما وإختلاق أكاذيب تتعلق بتعرضهما لعملية خطف.

– امراتأن سوريتان تقومان بعملية احتيال بشعة

وفي التفاصيل، ادعى ذوي الامرأتين (حلا . ح) و (روضة . ق) وطفلتها البالغة من العمر خمس سنوات، بأن مجهولين قاموا بخطف السيدات والطفلة، وطلب فدية مالية وقدرها 75 مليون ليرة سورية.

ووفقاً لما نقلته الوسائل الإعلامية، فإنه من خلال المتابعة والبحث الجدّي تمكّن قسم شرطة الشهباء التابع للنظام السوري في حلب من الوصول إلى المذكورتين.

وتبيّن أنهما مستأجرتين شقّة سكنية في حي الميدان لوجود خلاف عائلي، وغير مخطوفتين وأنهما قامتا بتأليف قصة الخطف بالاتفاق مع شابيّن للاتصال مع زوج إحداهن وطلب مبلغ مالي وقدره 75 مليون ليرة سورية مقابل تركهما.

اقرأ أيضاً : وقع بشر أعماله.. تاجر من دمشق يفتعل حادثة خطف لنفسه لسداد ديونه وهكذا كانت النتيجة

– القبض على العصابة كاملة

وأعلنت الجهات المختصة في حلب بحسب ما تم تداوله بأنه من خلال الامرأتين تم إلقاء القبض على الشابيّن (محمد . ق) و (محمد . ح).

وبعد التحقيق معهما اعترفا بالتخطيط مع الامرأتين لتأليف قصة الخطف واتصالهما مع زوج إحداهما وإيهامه أنهما الخاطفين.

حيث قامت المدعوة (روضة . ق) خلال اتصال الشاب الذي دعى أنه من العصابة الخاطفة عبر هاتفها مع زوجها، بمناشدة الأخير مساعدتها وإنقاذها وتسليم المبلغ المطلوب للشابين مقابل تخليصها.

وأكد الشابان أثناء التحقيق بأنهما كانا يتقاضيان مبلغ مالي لقاء كل اتصال هاتفي.

ويشار إلى أنّ مدينة حلب تشهد فلتاناً أمنياً كبيراً في ظل سيطرة النظام السوري والميليشيات المساندة له عليها، حيث كثرت في الآونة الأخيرة فيها عمليات الخطف والنصب والإغتصاب بحسب وسائل الإعلام المحلية المنتشرة هناك.

استأجرتا شابان من أجل خداع زوجيهما.. إمراتأن سوريتان تقومان بعملية احتيال بشعة
استأجرتا شابان من أجل خداع زوجيهما.. إمراتأن سوريتان تقومان بعملية احتيال بشعة

اقرأ أيضاً : قوات النظام السوري تنتحل صفات أمنية بهدف سرقة الأهالي بحلب.. و”قسد” تعتقل امرأتين بتهمةٍ خطيرة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى