أخبار العالم

في أوّل مواجهةٍ جدية.. البرلمان الإيراني يحرج حسن روحاني ويرفض مرشحاً بارزاً له

رفض مجلس الشورى الإيراني (البرلمان)، اليوم الأربعاء، منح الثقة لحسين مدرس خياباني، مرشح الرئيس حسن روحاني، لتولي وزارة الصناعة والمناجم والتجارة.

حسن روحاني في موقفٍ محرج

وجاءت عملية الرفض، من قبل 140 نائباً من أصل 254، لمنح الثقة لمدرس خياباني، الذي يتولى حالياً منصب القائم بأعمال الوزارة.

بينما حصل خياباتي، على 104 أصوات لصالحه خلال جلسة البرلمان، فيما امتنع 10 نواب عن التصويت.

ويأتي الرفض البرلماني هذا، الذي تغيب روحاني عن حضوره وتولى، إسحاق جهانغيري، المهمة بدلاً عنه، كأوّل مواجهة جدّية بين المتشددين والأقل تشدداً في البرلمان الإيراني، بحسب وسائل إعلام إيرانية.

اقرأ أيضاً : روحاني يفتح النار على أمريكا.. ومصدر يكشف عن قرار جديد حول برنامج إيران النووي

وتعلِّيقاً على غياب روحاني، قال رئيس الشورى، محمد باقر قاليباف، إنَّ: “لجنة مكافحة فيروس كورونا نصحت روحاني بعدم حضور الجلسة”.

وكان الرئيس الإيراني، عيّن مدرس خياباني، لتصريف أعمال الوزارة بعد إقالة، رضا رحماني، في مايو / أيار الماضي، وكلفه بإدارة السوق وتنظيم أسعار سوق السيارات بشكل خاص.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| بأجسادٍ عارية شيعة إيران يقيمون لطميات ليلية سرية.. و روحاني يحذر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق