الشأن السوريسلايد رئيسي

بالفيديو | غضب عارم للأهالي .. ومصادر تكشف عن ارتفاع عدد ضحايا كورونا في دمشق وريفها

ارتفعت حصيلة ضحايا فيروس كورونا في دمشق وريفها، خلال الأسبوع الأخير، فيما شهد مركز الجلاء للمسحات الطبية في حي المزة حالة من الغضب الشعبي.

حالة فوضى في مركز الجلاء

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الخميس، مقطعًا مصورًا من بوابة مركز الجلاء للفحص الكشفي عن فيروس كورونا “بي سي آر”، والذي أعلن عن افتتاحه أمس الأربعاء، ظهر خلاله تجمهر المواطنين وسط تبادل للصياح والملاسنات الكلامية مع موظفي المركز.

بالفيديو|| غضب عارم للأهالي .. ومصادر تكشف عن ارتفاع عدد ضحايا كورونا في دمشق وريفها
بالفيديو|| غضب عارم للأهالي .. ومصادر تكشف عن ارتفاع عدد ضحايا كورونا في دمشق وريفها

وقال أحد المواطنين إنَّ ما يحصل في المركز هو “فساد صرف”، كون مرتادي المركز وصلوا أبوابه منذ الرابعة صباحًا، وبقوا واقفين أمام البوابة حتى بعد الظهيرة دون أن يسعى أحد لتسيير أمورهم، موضحين أنَّ الموظفين وزعوا 50 رقمًا على المواطنين، ولكن لم يدخلوا سوى معارفهم لإجراء الفحص.

انتشار لـ كورونا في دمشق

وفي السياق، نقل مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في دمشق وريفها، قيس حمزة، عن مصادر خاصة قولها إنَّ مدينة دمشق سجلت، خلال الأسبوع الحالي، أكثر من 50 حالة وفاة نتيجة فيروس كورونا، حيث كانت حالات الوفاة إثر نوبات قلبية تعرض لها المصابون، أو نتيجة أعراض الإصابة بالفيروس.

وأكمل مراسلنا بأنَّ تسجيل الوفيات نتيجة الفيروس يكثر في أحياء الميدان وركن الدين والمهاجرين، حيث سجل حي ركن الدين وحده نحو 15 حالة وفاة لأطباء دمشقيين وأساتذة مدارس وآخرين جامعيين، مشيرًا إلى أنَّ أغلب الوفيات يقضون فترة إصابتهم في مستشفيات دمشق كالمجتهد والأسد الجامعي والمواساة.

وأوضح مراسلنا بأن ذوي الوفيات دفعوا مبالغًا تصل لـ 10 ملايين ليرة سورية للحصول على جهاز أوكسجين “منفسة” في غرف خاصة لعدّة أيام، حيث سجلت الليلة الواحدة بمشافي دمشق ما يزيد 500 ألف بالغرفة الخاصة التي تضم منفسة بحال وجدت، وسط توافد أعداد كبيرة للمصابين وعدم قدرة المشافي على استيعابها بظل تسجيل عشرات الإصابات بالفيروس.

وفيات بـ كورونا في ريف دمشق الغربي

وفي ريف دمشق، سجل الفيروس انتشارًا واسعًا بالريف الغربي، حيث قضى 7 مصابين بالفيروس وسجلت 20 إصابة جديدة وجرى حجر بنائين بالكامل في بلدة سرغايا.

وسجلت بلدة عين حور 3 وفيات، و5 في الزبداني، إلى جانب نقل عدد من المصابين إلى مستشفى الزبداني لعزلهم هناك، كون المستشفى مخصص لعلاج مصابي الفيروس.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ تفشي الفيروس لم يتسبب بإغلاق المطاعم في مناطق بلودان وبقين واستراحات طريق التكية أو الامتناع عن تقديم الأراكيل أو اتخاذ أي إجراء وقائي.

كما سجلت منطقة وادي بردى 5 حالات وفاة بالفيروس، في الأيام القليلة الماضية، ليجري دفن المتوفين في قراهم، إلى جانب تسجيل إصابات جديدة في مناطق التل والمعضمية والكسوة ويبرود وغيرها، وسط حالة من الوهن وفقدان حواس الشم والتذوق لمئات المواطنين، دون التأكد من إصابتهم.

ونوّه مراسلنا إلى أنَّ المراكز الطبية تعتمد على صورة الأشعة للصدر لتشخيص الحالات ووصف أدوية لأغلب المراجعين الذين يكون بعضهم بحالة حرجة.

وشهدت مدينة جرمانا 8 حالات وفاة وأكثر من 50 إصابة جديدة، خلال الأسبوع الحالي، ليسارع مجلس البلدة لاتخاذ إجراءات احترازية فيها.

كورونا يضرب الغوطة الشرقية

كما ضرب الفيروس مدن وبلدات الغوطة الشرقية كدوما ومسرابا وسقبا ومسرابا، حيث سجلت مسرابا، اليوم الخميس، حالتي وفاة بالفيروس، وسجلت دوما 3 حالات وفاة، خلال اليومين الماضيين، إلى جانب تسجيل البلدات الأخرى عشرات الإصابات وبعض حالات الوفاة التي لم يتم تشخيصها بشكل مؤكد ولكن ظهرت عليهم أعراض الإصابة.

اقرأ أيضاً : تسجيل صوتي للفنان أحمد رافع يكشف عن كيفية تعامل الكوادر الطبية السورية مع مرضى كورونا

وكانت وزارة الصحة التابعة للنظام السوري أعلنت اليوم عن تسجيل أعلى حصيلة يومية للإصابات بفيروس كورونا في مناطق سيطرة النظام السوري، حيث جرى تسجيل 75 إصابة جديدة ليرتفع عدد المصابين المعلن إلى 1402، من ضمنهم 395 حالة شفاء، و53 حالة وفاة معلنة.

اقرأ أيضاً : بعد الانتقادات اللاذعة.. صحة النظام السوري تحدد منطقة في دمشق لإجراء مسحات كورونا

بالفيديو|| غضب عارم للأهالي .. ومصادر تكشف عن ارتفاع عدد ضحايا كورونا في دمشق وريفها
ارتفاع عدد ضحايا كورونا في دمشق وريفها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق