سلايد رئيسيعالم الرياضة

إشبيلية إلى نهائي الدوري الأوروبي وحلم اللقب السادس

إشبيلية.. 5 ألقاب في الدوري الأوروبي

تأهل نادي “إشبيلية” الإسباني إلى المباراة النهائية بمسابقة الدوري الأوربي، بفوزه على نادي “مانشستر يونايتد” الإنجليزي في الدور نصف النهائي بنتيجة 2-1.
FB IMG 1597611166514 720x405 1

إشبيلة ومانشستر يونايتد

بالعودة إلى مجريات المباراة التي أقيمت في ملعب “راين إينرجي ستاديون” في مدينة “كولن” الألمانية، حيث كانت بداية المباراة نارية من طرف “المان يونايتد” اللذين تحصلوا على ضربة جزاء في الدقيقة السابعة من عمر المباراة، عقب تدخُل قوي من “دييجو كارلوس” في حق “ماركوس راشفورد” لحظة التسديد، ليحتسب الحكم الألماني “فيليكس برايتش” ركلة جزاء، ليقوم بتنفيذها البرتغالي المتخصص “برونو فيرنانديش” بطريقته الاعتيادية، ونجح في أفتتاح التسجيل بالدقيقة التاسعة، وتوالت بعدها هجمات “الشياطين الحمر”، فأهدر “فريد” فرصة خطيرة في الدقيقة 14 بعد أن مرت تسديدته جانبية.

أول رد من “إشبيلية” جاء في الدقيقة 16 بتسديدة “لوكاس أوكامبوس” التي تصدى لها “دي خيا” بثبات.
8228fb33 9c42 45b6 bd81 e7f82e062326

هدف جماعي رائع من إشبيلية

في جملة تكتيكية رائعة تمكن الفريق الأندلسي من تعديل النتيجة في الدقيقة 26، الهدف كان بصناعة جماعية حيث مر على معظم أفراد الفريق، حتى وصلت الكرة إلى “سيرخيو ريجيلون” الذي أرسل عرضية قابلها “سوسو” مباشرةً في شباك “دي خيا”، ليسجل “سوسو” هدفه الأوروبي الأول بقميص “إشبيلية”، والثاني عموما منذ أنتقاله إليه في يناير قادما من “ميلان”.

الشوط الثاني

بداية الشوط الثاني من المباراة شهد أعصارًا من الشياطين الحمر، حيث هاجموا بشراسة بالغة وهدد مرمى “إشبيلية” في عدة مناسبات.

البداية كانت مع أنفراج “ميسون جرينوود” بعد ثوانٍ قليلة من بداية الشوط عقب تمريرة رائعة من “برونو”، لكن “بونو” حارس الفريق الأندلسي تصدى لها ببراعة.

في الدقيقة 50، تصدى “بونو” أيضًا لتسديدة جديدة من مسافة قريبة أطلقها “مارسيال”.
وفي الدقيقة 53 تصدى بونو لأنفرادين متتاليين من أمام “مارسيال”، ليحافظ على شباكه في الشوط الثاني في وقتٍ كان فريقه يتخبط ومنهارًا.

هدف إشبيلة الثاني

بعد الأعصار القوي والهجوم الشرس من “المان يونايتد” في بداية الشوط الثاني، هدأت المباراة وليستعيد الفريق الأندلسي توازنه ويلقط أنفاسه.

وفي الدقيقة 78، عرضية مفاجئة من لاعب “إشبيلية” “خيسوس نافاس”، لم تجد من يقابلها من مدافعي الشياطين الحمر، ليهرب البديل “دي يونج” من الرقابة بغرابة، ويُسكن الكرة شباك “دي خيا” دون عناء.

بعد هدف “إشبيلية” الثاني أجرى مدرب “مانشستر يونايتد” النرويجي “سولشاير” عدة تبديلات لم تفلح في تعديل النتيجة، لتنتهي المباراة بفوز الفريق الأندلسي وتأهله إلى المباراة النهائية، لينتظر الفائز من نصف النهائي الآخر بين “إنتر ميلان” الإيطالي و”شاختار دونتسك” الأوكراني الذي يقام اليوم مساًء.
124797

رقم قياسي

يعتبر نادي “إشبيلية” من أنجح الأندية على الصعيد الاوروبي وخصوصاً في بطولة الدوري الأوروبي، حيث تمكن من أحراز لقب الدوري الأوروبي 5 مرات أعوام (2006، 2007، 2014، 2015، 2016).

أقرأ أيضًا : مانشستسر يونايتد في تحدي صعب أمام أشبيلية لبلوغ نهائي الدوري الأوروبي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق