الشأن السوريسلايد رئيسي

مسلحون يهاجمون مفرزة أمن الدولة بريف القنيطرة ويصادرون أسلحتهم ويعتقلون عنصراً

أقدم مسلحون مجهولون فجر اليوم، على مهاجمة مفرزة أمن الدولة التابعة للنظام السوري في قرية جبا بريف القنيطرة، والاستيلاء على كامل أسلحتهم.

– مهاجمة مفرزة أمن الدولة

وقال مصدر خاص لوكالة ستيب الإخبارية، إنّ مسلحين مجهولين هاجموا فجراً مفرزة أمن الدولة التابعة للنظام السوري في قرية جبا، وقاموا باعتقال أحد المتطوعين مع الفرع الأمني من داخله ويدعى “محمود الصوال”.

وأضاف المصدر، أن المسلحين صادروا جميع أسلحة عناصر فرع أمن الدولة الخفيفة المتواجدة معهم، وقاموا بضربهم، إلا أنّهم لم يقدموا على قتل أحد منهم، لافتاً إلى أنهم فيما يبدوا أرادوا اعتقال العنصر “الصوال” فقط.

– عقب مقتل قيادي

وأشار المصدر ذاته إلى أنّ أحد مقاتلي المعارضة السابقين بالقنيطرة والذي انضم إلى فرع أمن الدولة، ويدعى “عيسى الجناطي”، كان قد تعرض لتفجير سيارته قبل 3 أيام أمام منزله، من خلال وضع عبوة ناسفة له، انفجرت فيه.

وأصيب على إثر التفجير بإصابات بليغة مع زوجته، نقل على إثرها إلى المشفى، وما لبث أن توفي هناك، بعد بتر أطرافه السفلية.

وبحسب المصدر فإنّ مقاتلي المعارضة السابقين بالقنيطرة التابعين لـ”الجناطي” يتهمون فرع أمن الدولة ذاته بالضلوع وراء عملية الاغتيال والتخلص منه.

اقرأ أيضاً : بأجهزة وتقنيات حديثة.. التنقيب عن آثار في القنيطرة يشعل خلافاً بين الروس والنظام السوري

يشار إلى أنّ معظم مقاتلي المعارضة السابقين بالقنيطرة انضموا إلى فروع أمنية تابعة لقوات النظام السوري بعد إجراء عمليات التسوية والمصالحة برعاية روسية قبل أكثر من عامين.

اقرأ أيضاً : النظام السوري يعمم لمنع وسائل التواصل عن مقاتليه وقطع الإنترنت ومصدر يكشف الأسباب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق