أخبار العالمسلايد رئيسي

أردوغان يُهدد اليونان بالخراب: “سنفعل ما يلزم”.. ووزير خارجيته يوجّه رسالة شديدة اللهجة لواشنطن

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، إنَّ: “الجميع سيرى أن تركيا ليست بلداً يمكن اختبار صبره، وإذا قلنا سنفعل فسنفعل ومستعدون لدفع الثمن”.

أردوغان يهدد

وجاء تصريح اردوغان، خلال كلمة ألقاها بمناسبة ذكرى مرور 949 عاماً، على معركة “ملاذكرد” بين الدولة السلجوقية والإمبراطورية البيزنطية.

وأكّد اردوغان، أنَّ: “تركيا ستأخذ حقوقها في بحار إيجة والأسود والمتوسط، ولن نتردد بفعل ما يلزم للحصول على حقوقنا ولن نتنازل عنها”.

و تابع القول: “سيرى الجميع أن تركيا ليست بلداً يمكن اختبار صبره، وإذا قلنا سنفعل فسنفعل، ومستعدون للقيام بكل ما يلزم سياسياً وعسكرياً واقتصادياً من أجل الحصول على حقوقنا”.

وجاءت تصريحات أردوغان، على الرغم من دخول ألمانيا على خط الوساطة بين البلدين العضوين في الناتو، وإعلان وزير خارجيتها، هايكو ماس، من تركيا، أمس الثلاثاء، تعليقاً على تأزم العلاقات بين أثينا وأنقرة: “أن لا أحد يريد حل هذا الخلاف بالسبل العسكرية”.

وكان ماس، قد أوضح إنّه يحمل رسالة قوية خلال زيارته لتركيا مفادها أن: “ألمانيا والاتحاد الأوروبي بأسره يقفان في تضامن قوي مع اليونان.”

الخارجية التركية ترّد على واشنطن

وعلى صعيدٍ منفصل، قالت الخارجية التركية، في وقتٍ سابق من اليوم الأربعاء: “نرفض تصريحات الخارجية الأمريكية حول استقبال الرئيس، أردوغان، مسؤولي حركة حماس ونعتبره تجاوزاً لحدودها”.

وأضافت لخارجية التركية: “وصف واشنطن الممثل الشرعي لحماس، الذي اختير في انتخابات ديمقراطية في قطاع غزة بأنه (إرهابي) لن يساهم في تأسيس السلام والاستقرار بالمنطقة”.

ويوم أمس الثلاثاء، أعربت وزارة الخارجية الأمريكية، عن اعتراضها على لقاءٍ جمع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قبل أيّام، بقادة من حركة حماس (حركة فلسطينية تندرج على لائحة الإرهاب الأمريكيّة).

شاهد أيضاً : ما قصة الرجل الذي اشتعلت أمريكا غضباً بسبب مقتله؟

وشددت المتحدثة باسم الوزارة، مورغان أورتاغوس، في بيان على أن استمرار تلك العلاقات “سيؤدي إلى عزل تركيا عن المجتمع الدولي”، مؤكّدةً اعتراض الإدارة الأمريكيّة، استضافة اثنين من قادة حماس في إسطنبول بتاريخ 22 آب/ أغسطس الجاري.

شاهد أيضاً : أردوغان يحذر اليونان من ردٍ عنيف.. وآكار يتفقد المقار العسكرية شرق المتوسط

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى