الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| استنفار في حي الفرقان بحلب تزامنًا مع وصول وفد روسي رفيع لعقد اجتماع مغلق

شهد نادي الضباط الواقع في حي الفرقان بحلب، خلال الساعات الـ48 الأخيرة، حالة من الاستنفار للشرطة العسكرية الروسية تزامنًا مع وصول وفد روسي عالي المستوى للنادي.

اجتماع روسي في حي الفرقان بحلب

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ عناصر الشرطة العسكرية الروسية استنفرت في الحي من ساعات الصباح الباكر، من يوم أمس، لتبدأ بإبعاد السيارات المدنية وتجري عمليات تفتيش دقيقة للمارة والسيارات العابرة.

وأكملت مراسلتنا بأنَّ وفدًا روسيًا رفيع المستوى وصل للنادي الذي تتخذه روسيا معقلًا رئيسيًا لقواتها بالمدينة، ليدور اجتماع بدأ، ظهر أمس، بين قيادات روسية قادمة من قاعدة حميميم العسكرية على الساحل السوري، وأخرى من القيادات المتواجدة في حلب.

ولفتت مراسلتنا إلى وجود أنباء عن مشاركة قيادات من ميليشيا لواء القدس الفلسطيني التي بدلت ولاءها من إيران إلى روسيا بالاجتماع الذي لم يتم الوصول لتفاصيل ما دار فيه.

اقرأ أيضاً : خاص|| الدفاع الوطني في حلب يزج بتعزيزات عسكرية نحو ريف إدلب الجنوبي وغربي حلب

وأكملت مراسلتنا بأنَّ، اليوم الخميس، شهد حالة استنفار مشابهة لحالة يوم أمس، فيما يبدو أن الاجتماع استكمل أعماله اليوم داخل المدينة التي تشهد انقسامًا بالنفوذ بين ميليشيات تابعة لإيران وأخرى لروسيا.

والجدير بالذكر أنَّ، الآونة الأخيرة، شهدت إرسال الميليشيات متعددة الولاءات لتعزيزات عسكرية من حلب المدينة باتجاه جبهات ريف المدينة وريف إدلب الجنوبي والشرقي.

اقرأ أيضاً : تحت جنح الظلام.. تعزيزات عسكرية ضخمة لـ لواء الباقر الإيراني من حلب إلى خارجها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى