أخبار العالم

اختبار سريع لفيروس كورونا بربع ساعة وبالمنزل.. وأمريكا توقع صفقته بـ750 مليون دولار

أعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة وقعت صفقة بقيمة 750 مليون دولار مع مختبرات أبوت لإجراء 150 مليون اختبار سريع لفيروس كورونا

توزيع الاختبارات يساهم في حصر المصابين:

وقال وزير الصحة والخدمات الإنسانية ، “أليكس أزار” ، في تصريح له: “من خلال توزيع 150 مليونًا من هذه الاختبارات بشكل استراتيجي على الأماكن التي هي في أمس الحاجة إليها ، يمكننا تتبع الفيروس بشكل لم يسبق له مثيل، وحماية ملايين الأمريكيين المعرضين للخطر في المواقف المعرضة للخطر بشكل خاص” .

ويذكر أن الإدارة الفيدرالية للأدوية منحت الشركة تصريحاً طارئًا لاختبارات فيروس كورونا.

ويمكن للاختبار المسمى BinaxNow تقديم النتائج في 15 دقيقة دون استخدام معدات المختبر وسيكلف 5 دولار للاختبار الواحد.

وقالت الشركة في بيان لها إنها تستعد “لشحن عشرات الملايين من الاختبارات في سبتمبر ، ليرتفع الإنتاج إلى 50 مليون اختبار شهريًا في أكتوبر”.

مواضيع ذات صلة : هل يفني كورونا أمريكا.. تسجيل أعلى معدل وفيات بيوم واحد بالعالم و”ترامب” يحّذر

اختبار سريع لفيروس كورونا بحجم بطاقة الائتمان:

وذكرت الشركة أن الاختبار يقارب حجم بطاقة الائتمان ويمكن القيام به في عيادة الطبيب أو غرفة التمريض في المدارس.

ويمكن أن يساعد العقد المبرم مع البيت الأبيض في توسيع نطاق الاختبار في الولايات المتحدة.

وقال عازار إن الاختبار من المحتمل “نشره في المدارس وللمساعدة في خدمة فئات أخرى من ذوي الاحتياجات الخاصة”.

وقال مدير مركز الأجهزة والصحة الإشعاعية في إدارة الغذاء والدواء في بيان له :”نظرًا لتصميمه الأبسط والعدد الكبير من الاختبارات التي تتوقع الشركة إجراؤها في الأشهر المقبلة ، يعد اختبار المستضد الجديد هذا تقدمًا مهمًا في مكافحتنا لهذا الوباء.”

اقرأ أيضاً : خطاب دونالد ترامب في إعلان ترشحه يسوّق لإنجازاته في الشرق الأوسط ويتوعد بسحق كورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى