الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| هكذا ردّت طهران على إشاعات مقتل إسماعيل قاآني بالغارات الإسرائيلية على دمشق

نشرت إيران، اليوم الثلاثاء، مقطعاً مصوّراً، يظهر قائد فيلق القدس الإيراني، اللواء إسماعيل قاآني، وهو يزور منزل عائلة اللواء في الحرس الثوري حسين بور جعفري، الذي اغتيل وقاسم سليماني بغارةٍ جويّةٍ أمريكية مطلع العام الجاري.

إسماعيل قاآني

وجاء نشر الفيديو من قبل التلفزيون الإيراني، بعد تداول تقارير أكّدت مقتل قاآني في الغارة الإسرائيلية على جنوب دمشق، ليلة أمس الاثنين.

وبحسب الوكالة، فإن قاآني، في المقطع المصوّر، يدعو الله أن يتقبل عبادة عائلة بور جعفري وعزاءهم بعاشوراء.

ويقول خلال الفيديو: “إننا الآن في الأيام التي تتلو عاشوراء”، ثم يتجه لصلاة المغرب، في إشارةٍ من طهران إلى أن الفيديو حديث التسجيل.

غارات إسرائيلية على مواقع للنظام السوري

وليل أمس الاثنين، شنّ الطيران الإسرائيلي، عددًا من الغارات الجويّة على مواقع النظام السوري والميليشيات الإيرانية في أرياف درعا والقنيطرة ودمشق.

وقال مراسلو وكالة “ستيب الإخبارية” في الجنوب السوري، إنَّ الطيران الإسرائيلي استهدف بـ 3 صواريخ نقاطًا للميليشيات الإيرانية عند التل الصغير جنوب غرب بلدة محجة شمالي درعا، إلى جانب استهداف نقاط أخرى في اللواء 12 التابع للنظام السوري في محيط مدينة إزرع.

وأكمل مراسلونا بأنَّ الغارات استهدفت نقاطًا للميليشيات الإيرانية في الجبال المحيطة بمنطقة الكسوة ومحيط بلدة صحنايا جنوبي دمشق، لترد القطع العسكرية التابعة للنظام السوري في المنطقة بإطلاق صواريخ الدفاع الجوي.

وتحدث مراسلنا في دمشق، قيس حمزة، عن توارد أنباء مفادها استهداف الطيران الإسرائيلي لاجتماع بين ضباط النظام السوري وآخرين من الميليشيات الإيرانية بمحيط مطار دمشق الدولي جنوبي دمشق.

وتداول أهالي العاصمة دمشق مقطعًا مصورًا يوثق خروج صاروخ دفاع جوي من أحد الثكنات العسكرية التابعة للنظام السوري جنوبي دمشق، ووقوعها على الأرض في محيط الكسوة جنوبي العاصمة، فيما تشير الأنباء إلى تشوش حول العدد الحقيقي للغارات كون الحالة التي سقطت فيها صواريخ الدفاع الجوي على الأرض لم تكن وحيدة.

موضوع ذات صلة : بالفيديو|| غارات إسرائيلية تدك مواقع النظام السوري بريفي دمشق ودرعا.. والرد يهوي على رؤوس المدنيين

8

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق