الشأن السوريسلايد رئيسي

شاهد|| لأجل 100 دولار لجيب النظام السوري.. فتاة سورية جثة هامدة على حدود لبنان

عثرت عناصر الدفاع المدني اللبناني أمس السبت، على جثة فتاة سورية في نقطة المصنع الحدودية.

نقل جثة فتاة سورية من نقطة المصنع الحدودية الى المستشفىنقل عناصر من الدفاع المدني في تمام الساعة ١٧:٤٥ من تاريخ اليوم…

Gepostet von ‎المديرية العامة للدفاع المدني اللبناني‎ am Samstag, 5. September 2020

جثة فتاة سورية على الحدود اللبنانية:

ونقل عناصر الدفاع جثة الفتاة من نقطة المصنع الحدودية اللبنانية إلى مستشفى الرئيس الهراوي الحكومي في زحلة.

processed.jpeg3
وقال الدفاع المدني اللبناني عبر صفحته الرسمية على فيسبوك بأن الجثة تعود لفتاة تدعى “زينب محمد الابراهيم” مواليد ١٥-٨-٢٠٠٣، في العقد الثاني من العمر، سورية الجنسية.

processed 4

وقال شهود عيان إنها من المواطنين العالقين على الحدود بين سوريا ولبنان بعد أن فرض النظام السوري غرامة مئة دولار على كل السوريين العائدين إلى بلدهم.

وتم تنفيذ المهمة بعد حضور الأجهزة الأمنية المختصة وإتمام الإجراءات القانونية اللازمة، دون أي توضيح فيما إذا كانت وفاتها طبيعية أو تعرضت لحادث أو لجريمة قتل.

النظام السوري لا يأبه لأوضاع السوريين المأساوية:

ويذكر أن النظام السوري كان قد فرض منذ حوالي شهرين قراراً يقضي بتصريف 100 دولار كشرط لدخول الأراضي السورية لكل المواطنين القادمين من الخارج، وهي طريقة جديدة لاستجرار المال من السوريين حيث يتم التصريف بسعر البنك المركزي السوري، بما يعادل ربع قيمة التصريف في السوق السوداء.

ولا يلتفت النظام السوري لصرخات السوريين ونداءاتهم التي تعالت على مواقع التواصل الاجتماعي للتراجع عن هذا القرار، بالرغم من أن أعداد السوريين القادمين من لبنان ازدادت بعد تفجير ميناء بيروت، حيث فقد الكثيرون أعمالهم ومأواهم أيضاً، إضافةً إلى أن نقطة المصنع الحدودية هي منطقة جبال جرداء شديدة البرودة ومع بداية هذا الشهر ازدادت معاناة السوريين هناك، ومع مرور الوقت قد تحدث كارثة إنسانية بسبب الصقيع والثلوج في حال بقي السوريين عالقين هناك.

اقرأ أيضًا: النظام السوري يصدر قرارًا جديدًا بشأن دخول السوريين العالقين في الخارج

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى