الشأن السوريسلايد رئيسي

عسكري تابع للنظام السوري يطلق النار على طالب جامعي داخل جامعة درعا لأجل فتاة

قال مصدر محلي خاص لوكالة ستيب الإخبارية، إنّ شاباّ لقي مصرعه في جامعة درعا، قسم كلية الاقتصاد، اليوم الإثنين، بعد خلاف ومشاجرة مع أحد مقاتلي النظام السوري في فناء الجامعة.

– عسكري يرتكب جريمة

وتحدث المصدر الذي فضّل عدم الكشف عن اسمه، عن تفاصيل الحادثة، مشيراً إلى أن المقاتل التابع للنظام السوري ينتمي لفرع الأمن العسكري، وهو أحد أفراد حرس الجامعة، ويعمل على باب الجامعة.

وأوضح أن الخلاف بدأ حين كان الشاب – لم يرد اسمه – يتحدث مع إحدى زميلاته بفناء الجامعة المعروفة باسم “جامعة البانوراما”، ليتدخل العسكري بشكلٍ مفاجئ طالباً منه الابتعاد عن الفتاة، ودخلا بنقاش حاد تطور إلى مشاجرة.

– أطلق النار عليه بفناء جامعة درعا

وأكد المصدر ذانه بأن العسكري مالبث أن استخدم بندقية “كلاشينكوف” التي لديه وأطلق النار باتجاه الشاب وأصابه، مما أثار الذعر لدى طلاب الجامعة حتى غادر معظمهم المكان بدون تقديم الامتحانات اليوم.

وبحسب شهود العيان فقد نقل الشاب المصاب إلى المشفى بوضع خطر جداً، لافتاً المصدر إلى إمكانية مقتله نتيجة خطورة الإصابة، بينما نُقل العسكري إلى الثكنة العسكرية المحيطة بجامعة درعا بمنطقة البانوراما.

اقرأ أيضاً : ضبَطَ زوجته برفقة “شبيح”.. مصابين بمشاجرة بين شبان وعناصر الدفاع الوطني في جامعة حلب

يذكر أنّ قوات النظام السوري وضعت حواجز لها على طول الطريق المؤدي لجامعة درعا منذ سنوات، إضافة إلى حاجز أمام باب الجامعة يقوم بـ”تفييش” أسماء المطلوبين للأجهزة الأمنية، مما جعل الآلاف من أبناء درعا يتركون الدراسة الجامعة خوفاً من اعتقال أو قتل، بالوقت الذي تتعرض لها الفتيات لمضايقات وتحرشات يومية من حواجز النظام هناك.

اقرأ أيضاً : شاهدوا أستاذتهم تلفظ أنفاسها أثناء بث مباشر عبر تطبيق زووم.. وعجزوا عن مساعدتها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى