شاهد بالفيديو

بالفيديو|| من قلبي سلاماً.. فيضانات السودان لم تمنع السودانين من غناء “الفلكور”

تداول نشطاء سودانيون، على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات القليلة الماضية، مقطعاً مصوراً يوثق طريقة طريفة حاول من خلالها بعض الشباب السوداني كسر حاجز الألم الذي خلفته كارثة فيضانات السودان ومياه النيل.

– يرقصون ويغنون رغم فيضانات السودان

وأظهر المقطع المتداول مجموعة من الشباب السودانين وهم يرقصون ويغنون بعضاً من أغاني فلكلورهم.

ويحاولون استغلال المياه المحيطة بهم من أجل إحداث أنغام موسيقية، فقد كانوا يطرقون بأيديهم على الماء الذي غمرهم بشكل شبه كامل ويضحكون من أجل إحداث نوعٍ من التفاؤل وكسر المعاناة.

– دمار هائل في المدن السودانية

تسببت الفيضانات في السودان بخسائر بشرية ومادية هائلة، حيث قتل أكثر من مئة شخص وتضرر أكثر من نصف مليون سوداني من فيضان نهر النيل.

والذي أعلنت الحكومة على إثره حالة الطوارئ لمدة 3 شهور قادمة، واعتبر مجلس الأمن والدفاع الوطني أن السودان يعتبر الآن “منطقة كوارث طبيعية”.

فقد غمرت مياه الفيضان مساحات شاسعة من الأراضي السودانية، تضرر على إثرها الآلاف، وذلك بحسب التصريحات السودانية الرسمية.

اقرأ أيضاً : شاهد || “من قلبي سلام للخرطوم”.. تضامن عالمي مع السودان بعد تفاقم الوضع وابتلاع قرية

هذا وتضامن مغردون على منصة “تويتر” مع الشعب السوداني بشكل واسع، مطلقين عدة هاشتاغات معبرة عن حزنهم ومأساتهم مما يصيب الشعب السوداني كان أبرزها من قلبي “سلاما للخرطوم”.

والجدير ذكره أنّ موسم الأمطار الخريفية يبدأ في السودان في كل عام من حزيران/يونيو، ويستمر لغاية تشرين الأول/أكتوبر، وتهطل عادة أمطار غزيرة في هذه الفترة، وتواجه البلاد فيها سنوياً فيضانات وسيولاً واسعة، ولكن فيضانات هذا العام كانت هي الأسوء منذ قرن مضى.

اقرأ أيضاً : إعلان حالة الطوارئ في السودان نتيجة الكوارث الطبيعية.. والسيسي يتضامن مع الجارة الجنوبية (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق