الشأن السوريسلايد رئيسي

اغتيال عميد بقوات النظام السوري بدرعا ومسلحين يقطعون الطرقات في ريف القنيطرة لتنفيذ مطالبهم

شهدت درعا اليوم اغتيال عميد بقوات النظام السوري، فيما سادت أجواء متوترة ريف القنيطرة، بعد قيام شبان مسلحين بإغلاق الطرقات بين بلدات ممتنة وأم باطنة، ومنع حركة السير، على إثر اعتقال قوات النظام السوري لشاب من بلدة ممتنة.

– قطع طرقات بالقنيطرة

وفي التفاصيل قال مصدر محلي لوكالة ستيب الإخبارية، إن مسلحين يتبعون لمجموعة القيادي السابق بالمعارضة “أبو هزاع”، أغلقوا الطرقات ومنعوا حركة السير بريف القنيطرة، احتجاجاً على اعتقال قوات النظام لشاب من بلدة ممتنة على حاجز الصقري الواقع على أوتوستراد السلام بقرب قرية جبا.

وأوضح المصدر أنّ قوات النظام السوري اعتقلت الشاب “محمود أحمد الزامل” من بلدة ممتنة أثناء مروره من الحاجز، مساء يوم الاثنين، رغم حمله بطاقة التسوية، ليقوم أبناء بلدته بقطع الطرقات احتجاجاً على ذلك.

وبيّن أنّ المسلحين يتبعون لمجموعات “التسويات” التابعة للقيادي “أبو جعفر ممتنة” والذي كان قيادي في صفوف المعارضة سابقاً، وانضم لفرع الأمن العسكري بعد سيطرة النظام السوري على الجنوب.

وبعد تدخل “أبو جعفر” وعدت قوات النظام السوري بإطلاق سراح الشاب على الرغم من إنكارهم اعتقاله بدايةً، بالمقابل وعد القيادي بإنهاء حالة “التمرد” وقطع الطرقات.

ويتوقع بحسب المصدر ذاته أن يطلق سراح الشاب اليوم الخميس بعد قامت المجموعة المسلحة بفتح الطرقات مساء أمس الأربعاء.

اغتيال عميد بقوات النظام السوري بدرعا ومسلحين يقطعون الطرقات في ريف القنيطرة
اغتيال عميد بقوات النظام السوري بدرعا ومسلحين يقطعون الطرقات في ريف القنيطرة

– اغتيال عميد بقوات النظام بدرعا

وتأتي هذه التوترات بالتزامن مع أخرى في ريف درعا، حيث شهدت عملية اغتيال طالت العميد الركن بقوات النظام السوري “طلال قاسم”، وذلك على الطريق الواصل بين بلدتي بصر الحرير وناحتة في الريف الشرقي من محافظة درعا.

وينحدر الضابط الذي يعمل بمرتبات الفرقة الخامسة، من قرية حريصون في ريف بانياس في محافظة طرطوس

و تزامن اغتيال “القاسم” مع مقتل عنصرين من مقاتلي الفرقة الرابعة في قرية نهج قرب تل شهاب في الريف الغربي من محافظة درعا.

يشار إلى أنّ الجنوب السوري (درعا والقنيطرة) لا يزال يشهد توترات متعاقبة بالرغم من مضي عامين على سيطرة قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها على المنطقة، إلا أنّ التنافس بين هذه الميليشيات وفرض بعض السياسات الدولية جعلت الأمر هناك غير مستقراً حتى الآن لصالح أي جهة.

اقرأ أيضًا: حاجز للنظام السوري يقتحم منزلاً بعد منتصف الليل بالقنيطرة لـ”اغتصاب” 5 بنات وجاءهم الرد

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى