الشأن السوريسلايد رئيسي

جريمة مروعة في حلب.. ميليشيا للنظام السوري تذبح رجلاً نحراً بالسكين

وقعت جريمة مروعة في حلب حيث قُتل شخصان، يومي الجمعة وصباح أمس السبت، على يد مجهولين في أحياء حلب القديمة وسط المدينة.

جريمة مروعة في حلب مجهولة الأسباب

شهدت منطقة ساحة الملح، الواقعة قرب درج باب الأحمر، في أحياء حلب الشرقية، الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري، جريمة قتل راح ضحيتها أحد عناصره الذي تم تسريحه منذ فترة قصيرة فقط.

وذكرت مراسلة وكالة ستيب الإخبارية هديل محمد أن عدداً من شبان الحي من ميليشيا ” الدفاع الوطني” قاموا بالتهجم على منزل الضحية “عبد الله ديك”، أول أمس الجمعة، وأشارت إلى أنه خرج برفقة شقيقه لملاقاتهم ومعرفة سبب قدومهم بهذه الطريقة.

وما لبث أن خرج حتى باغتوه بطعنة سكين في رقبته، حيث فارق الحياة على الفور، بينما أصيب شقيقه بعدة طعنات نقل على إثرها إلى المسشفى، و لاذ الجناة بالفرار من المكان.

وأوضحت مراسلتنا أن عناصر النظام السوري قدموا إلى المنطقة عقب الحادثة بأكثر من ساعة، و قاموا بنقل الجثة ومغادرة المكان.

اقرأ أيضاً : جريمة في حلب: قَتَلَ والده وأخفى جثّته ثمّ قدم بلاغ باختفائه

جرائم متكررة وانفلات أمني في حلب:

وحدثت جريمة أخرى، صباح أمس السبت، حيث وجد الأهالي جثة رجل يبلغ من العمر 50 عامًا، مقتولًا ذبحًا من رقبته، ومرميًا على الطريق بالقرب من مشفى الحكمة في حي الشهباء.

ويذكر أن أن عدة أحياء بمدينة حلب وخاصة الشرقية منها تتوزع السيطرة فيها بين الميليشيات الإيرانية، وعناصر لواء القدس التابع لروسيا، أو عناصر الدفاع الوطني وسط غياب لعناصر النظام السوري، وتشهد في حالة انفلات أمني واضحة.

اقرأ أيضاً : كبلها داخل مدجنة واغتصبها في بلدة تلعار شمالي حلب.. تفاصيل جريمة نال مرتكبها جزاؤه!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى