أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

إسرائيل توقع اتفاق السلام مع الإمارات والبحرين برعاية ترامب.. ووعود بانضمام دول أخرى (فيديو)

وقَّعت الأطراف الممثلة عن كل من الولايات المتحدة والإمارات وإسرائيل والبحرين، اليوم الثلاثاء، اتفاق سلام في البيت الأبيض، وسط وعود من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بانضمام دول أخرى للاتفاق.

اتفاق السلام بين الإمارات والبحرين وإسرائيل

ووقع الاتفاق كممثلين عن الدول المذكورة، كلًا من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، رئيس الوزراء الإسرائيلي بينامين نتنياهو، وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني.

ومن البنود التي جرى الكشف عنها حول الاتفاق، قال ترامب إنَّ الاتفاق سيتيح للأطراف تبادل السفراء، والتعاون كدول صديقة.

مضيفًا بأنَّ الاتفاقية ستؤسس لسلام شامل في المنطقة قائم على الصداقة والاحترام المتبادلة، كما أنها ستسمح للمسلمين حول العالم بالصلاة في المسجد الأقصى.

إسرائيل توقع اتفاق السلام مع الإمارات والبحرين برعاية ترامب
إسرائيل توقع اتفاق السلام مع الإمارات والبحرين برعاية ترامب

وختم ترامب بأنَّ اتفاقيات السلام تؤكد على التحرر من النهوج الفاشلة السابقة، منوهًا إلى أنَّ هناك بلدان أخرى ستوقع اتفاقيات مشابهة.

ومن جهته، لفت وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد، إلى أنَّ اتفاق السلام يهدف على إرساء الاستقرار في المنطقة، وتساعد على الوقوف أكثر إلى جانب الشعب الفلسطيني، متابعًا بأنَّ أي خيار غير السلام سيعني الدمار والفقر والمعاناة الإنسانية.

نتنياهو يصرح حول اتفاق السلام

فيما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بأنَّ “السلام الذي نشهده اليوم ليس فقط بين القادة، بل بين شعوب إسرائيل والإمارات والبحرين، وهو مستمر، ومن الممكن أن يضع حدًا للنزاع العربي الإسرائيلي إلى الأبد، متوجهًا بالشكر لترامب بالقول: ” نحن مفعمون بامتنان عميق للرئيس ترامب لقيادته الحاسمة، وقد اصطف إلى جانب إسرائيل بشجاعة، أشكر الرئيس ترامب لأنه واجه طهران، ولجهوده في أمريكا والشرق الأوسط والعالم”.

فيما لفت وزير الخارجية البحريني، عبد اللطيف الزياني، إلى أنَّ اليوم يمثل لحظة تاريخي لكافة شعوب الشرق الأوسط، والاتفاق هو خطوة تاريخية.

معتبرًا بأنَّ الشرق الأوسط تأخر لفترة طويلة باتفاقيات السلام بسبب انعدام الثقة، والتعاون الفعلي هو أفضل طريق لتحقيق السلام والحفاظ على الحقوق.

وقبيل التوقيع، اجتمع ترامب بشكل منفصل مع الوفد البحريني، ثم الإماراتي، وأخيرًا الإسرائيلي، فيما حضر مراسم التوقيع القائم بأعمال سفير السودان وسفير سلطنة عمان بالولايات المتحدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق