الشأن السوريسلايد رئيسي

أمريكا تنسحب خطوة للوراء وتدعو الأكراد إلى الاتفاق على “المرجعية السياسية”

دعت منسقة وزارة الخارجية الأمريكية، شرقي الفرات، زهرة بيللي، طرفي المباحثات الكردية، إلى الاتفاق على نسبة التمثيل في المرجعية السياسية المزمع إعلانها، بعد التوصل إلى اتفاق نهائي، يفضي إلى شراكة بين المكونات الكردية في سوريا.

حسم المباحثات الكردية من أجل المرجعية السياسية

وذلك خلال الاجتماع الذي عقد مؤخراً في قاعدة التحالف الدولي بالحسكة، بحضور ” مظلوم عبدي” قائد ميليشيا قسد.

و طلبت بيللي من المتفاوضين الأكراد “حسم ملف نسب المرجعية والانتقال إلى القضايا الخلافية العالقة وعلى رأسها الإدارة الذاتية والدفاع والحماية الذاتية وإشراك باقي المكونات القومية والدينية”.

ومن جهته، قال عضو المكتب السياسي لـ”الحزب التقدمي الكردي”، أحمد سليمان، إن الأطراف الكردية اختلفت على عدد مقاعد المرجعية، حيث يرى البعض أن يحصل كل طرف على 40% وترك 20% كهامش للمستقلين، فيما يرى آخرون أن تكون النسبة مناصفة.

وأكد سليمان أنه إذا تم تبني الرأي الثاني، فهذا يعني إلغاء دور الأحزاب المستقلة، ويصبح الاتفاق بين طرفين وليس اتفاقاً كردياً جامعاً.

المفاوضات الكردية مستمرة

كما قال عضو هيئة الرئاسة في “المجلس الوطني الكردي”، محمد إسماعيل، إن المفاوضات مع أحزاب الوحدة الكردية بقيادة حزب “الاتحاد الديمقراطي” (PYD) لا تزال “مستمرة”.

وأضاف أن الأطراف اتخذت خطوات جيدة فيما يتعلق بالشؤون الإدارية، لكن بعض العقبات لا تزال موجودة، مشيراً إلى أن الانتخابات العامة ستجرى في مناطق شمال وشرق سوريا، بعد سنة من نجاح المفاوضات بين المكونات الكردية السورية.

وكان “المجلس الوطني” و”الاتحاد الديمقراطي”، أطلقا منذ أواخر نيسان الماضي، حواراً في شمال شرقي سوريا برعاية أمريكية، بهدف الوصول إلى تفاهمات ورؤية موحدة وتشكيل مرجعية مشتركة للقضايا السياسية والإدارية في المنطقة.

مواضيع ذات صلة : تقرير روسي يكشف ما يجب أن يفعله الأسد ليحفظ إرثه.. واستراتيجية موسكو لفصل واشنطن عن الأكراد

إلا أن أمريكا بدأت تتجه إلى رفع الغطاء عن الأكراد، حيث أدركت أن الأكراد بحاجة إلى الاندماج في الدولة السورية من أجل منع الانفصالية المحتملة في المستقبل، ولقد خانت واشنطن حلفائها الأكراد أكثر من مرة، بعد أن توصلت روسيا وتركيا إلى اتفاق بشأن الحدود ، وحينها انتقلت العديد من الوحدات الكردية إلى جانب النظام السوري، رغم أنها قاتلت ضده قبل ذلك.

شاهد أيضاً : هكذا شكر هؤلاء اللاجئون السوريون الأكراد سكان القرية التي استضافتهم… ما رأيك؟

أمريكا تنسحب خطوة للوراء وتدعو الأكراد إلى الاتفاق على "المرجعية السياسية"
أمريكا تنسحب خطوة للوراء وتدعو الأكراد إلى الاتفاق على “المرجعية السياسية”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق