الشأن السوريسلايد رئيسي

“البدلة العسكرية عالأرض” أول عملية انشقاق بين عناصر جيش العشائر بريف الرقة.. و”ستيب” تكشف التفاصيل

قالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في الرقة وريفها، نور الجاسم، إنَّ 15 عنصراً من جيش العشائر التابع لقوات النظام السوري، أعلنوا انشقاقهم اليوم الثلاثاء، وتوجهوا نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد” عبر ضفاف نهر الفرات.

انشقاق في صفوف جيش العشائر

وبحسب مراسلتنا في المنطقة، فإن عملية الانشقاق هذه، تأتي بعد إقدام جيش العشائر التابع لقوات النظام السوري، على إرسال تعزيزات من عناصره إلى البادية السورية.

وأوضحت أنه قد تمّ العثور على زي العناصر العسكري، ملقى على ضفاف نهر الفرات قرب قرية الشريدة شرق الرقة.

54632

وأشارت مراسلتنا إلى أن جيش العشائر، نشر على إثر ذلك، حواجز ودوريات بمحيط قرى ريف الرقة الشرقي الخاضع لسيطرة قوات النظام السوري، بهدف شنّ حملة دهم تستهدف منازل العناصر المنشقين.

لافتةً إلى أن عملية الانشقاق هذه تعتبر الأولى من نوعها بين صفوف القوات التابعة لقوات النظام والعامل بريف الرقة الشرقي وريف دير الزور الغربي.

وتشهد صفوف القوات الرديفة التابعة لقوات النظام السوري في المنطقة، عمليات انشقاق متزايدة في ظل الهجمات المتكررة على مواقعها في المنطقة.

اقرأ أيضًا: أول عملية انشقاق بالرقة.. عناصر من اللواء 93 يعلنون انشقاقهم عن قوات النظام السوري

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى