أخبار العالمسلايد رئيسي

“بينهم سوريون” ألمانيا تعتزم استقبال 1500 طالب لجوء.. ومصرع 24 مهاجراً في البحر المتوسط

أعلنت الحكومة في ألمانيا، اليوم الثلاثاء، أن المستشارة أنغيلا ميركل ووزير الداخلية هورست زيهوفر، اتفقا على فتح الباب أمام نحو 1500 مهاجر قادمين من الجزر اليونانية؛ وذلك بعد أن تسبب حريق على جزيرة ليسبوس في تشريد الآلاف منهم.

ألمانيا تعتزم استقبال 1500 مهاجر

وبحسب ما نقلته وكالة “DW” الألمانية، فإن ساسة معنيين بالشؤون الداخلية، أوضحوا أنه من المخطط استقبال عائلات لديها أطفال، أقرّت اليونان بحاجتهم الفعلية إلى الحماية.

وكان وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، أعلن يوم الجمعة الفائت، عن نية بلاده استقبال ما يتراوح بين 100 و150 قاصراً من إجمالي 400 قاصر غير مصحوبين بذويهم سيُجرى نقلهم من اليونان إلى دول أوروبية أخرى.

موضحاً أنه من “المخطط في الخطوة التالية التحدث مع أثينا حول استقبال العائلات المصحوبة بأطفال”.

ويوم الأربعاء الفائت، أصبح أكثر من 12 ألف شخص، معظمهم لاجئون من أفغانستان وأفريقيا وسوريا، بلا مأوى أو صرف صحي ملائم ودون طعام أو ماء بعد أن دمر حريق مخيم موريا للاجئين بجزيرة ليسبوس.

ألمانيا تعتزم استقبال 1500 طالب لجوء
ألمانيا تعتزم استقبال 1500 طالب لجوء

مصرع 24 طالب لجوء في البحر المتوسط

وعلى صعيدٍ آخر، أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في وقتٍ سابق من اليوم الثلاثاء، مصرع وفقدان نحو 24 طالب لجوء، كانوا في طريقهم إلى أوروبا.

مشيرةً إلى أنهم فقدوا حياتهم، إثر انقلاب وغرق قاربهم في البحر المتوسط، قرب السواحل الليبية.

ومن جهتها، قالت المتحدثة باسم المفوضية، صفاء مسهلي، إنَّ خفر السواحل الليبي، انتشلوا جثتين، فيما يؤكد الناجون أن هناك 22 آخرين في عداد المفقودين أو الغرقى.

كما أشارت مسهلي، إلى وجود 45 ناجياً من القوارب الثلاثة، معظمهم رجال من مصر والمغرب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق