الشأن السوريسلايد رئيسي

أنقرة ترفض مقترحًا روسيًا حول إدلب.. إليك ما طلبته موسكو

رفضت تركيا، خلال الساعات الأخيرة، مقترحًا روسيًا حول تواجدها في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، قبيل اجتماع بين وفود عسكرية للجانبين من المزمع عقده، اليوم الأربعاء.

تركيا ترفض مقترحًا روسيًا حول إدلب

وقال مصدر “لم يتم الكشف عن اسمه” لـ وكالة “سبوتنيك ” الروسيّة إنَّ الوفد الروسي التقني قدم خلال اجتماع عقد، أمس الثلاثاء، في مقر الخارجية التركية في أنقرة، مقترحًا بتخفيض عدد نقاط المراقبة التركية في محافظة ادلب السورية، إلا أنه لم يتم التوصل لتفاهم حول هذا الشأن.

وأكمل المصدر:” بعد رفض الجانب التركي سحب نقاط المراقبة وإصراره على بقاءها، تقرر تخفيض عدد القوّات التركية الموجودة بالمحافظة وسحب السلاح الثقيل من المنطقة”.

مواضيع ذات صلة : البعثيين يحاصرون النقاط التركية في مناطق النظام السوري ويحاولون طردها

اجتماع عسكري روسي تركي حول إدلب

وأضاف المصدر للوكالة بأنه:” سيتم خلال اجتماع الوفدين العسكريين التابعين للجانبين بحث آلية تقليص عدد القوات العسكرية التركية وسحب معداتها الثقيلة”.

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت عن أنَّ وفدين عسكريين روسي وتركي سيعقدان، اليوم الأربعاء، اجتماعًا في مقر الوزارة بالعاصمة التركية أنقرة لبحث ملف ادلب السورية.

والجدير بالذكر أنَّ تركيا تملك في المحافظة 12 نقطة مراقبة بعضها بات ضمن مناطق سيطرة النظام السوري، حيث تم إنشاء هذه النقاط ضمن اتفاق “خفض التصعيد” الذي أبرمه ثلاثي “أستانا” في العام 2017، كما تملك تركيا عدّة قواعد عسكرية ومعسكرات داخل المنطقة، والتي زادت من تواجدها بعد الحملة العسكرية الأخيرة.

فيما تخضع المحافظة بالوقت الحالي لاتفاق وقف إطلاق نار وقعته روسيا مع تركيا منتصف مارس/ آذار الفائت، وتخلله تصعيد من القصف المدفعي اليومي على أرياف ادلب الجنوبية والشرقية والغربية، ومعاودة الطيران الروسي لنشاطه خلال الأيام الأخيرة.

مواضيع ذات صلة : الطيران الروسي يصعّد من قصفه على ريف إدلب الغربي قرب المخيمات.. وحالة من الهلع

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق