الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| مصابين بالكورونا بينهم قيادي في ميليشيا لواء فاطميون يصلون المستشفى العسكري بحلب.. والتفاصيل

وصل إلى المستشفى العسكري في حي الموغامبو بحلب، اليوم الخميس، عدد من المصابين بفيروس كورونا من عناصر لواء فاطميون الباكستاني “الشيعي” التابع للحرس الثوري الإيراني.

إصابات بالكورونا في صفوف ميليشيا لواء فاطميون

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ أكثر من 5 عناصر بينهم القيادي باللواء، الحاج توسلي، وعنصرين بحالة حرجة وصلوا إلى المستشفى.

وأكملت مراسلتنا بأنَّ المصابين جرى وضعهم داخل قسم مخصص للحجر الصحي ، منوهًة إلى أنهم قادمين من مناطق خاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية في ريف الشمالي المحاذي للمدينة.

اقرأ أيضاً : بعد الفرقة الرابعة.. فيروس كورونا يضرب الفوج 46 غربي حلب

ولفتت مراسلتنا إلى أنَّ المستشفى العسكري بات يحوي عشرات الحالات المصابة بفيروس كورونا، ومعظم هذه الإصابات هي لعناصر من الميليشيات الإيرانية.

والجدير بالذكر أنَّ فيروس كورونا سجل عددًا كبيرًا من حالات الإصابة بصفوف الفوج 46 التابع للنظام السوري بريف حلب، فيما تعمل المخابرات التابعة للنظام السوري على تصفية المصابين بالفيروس من المدنيين والحالات الحرجة الواصلة إلى مستشفى الجامعة في المدينة.

اقرأ أيضاً : خاص|| عمليات تصفية لمصابي كورونا في مستشفى حلب الجامعي بأوامر من ضباط مخابرات النظام السوري!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق