أخبار العالمسلايد رئيسي

بعد قرار ترامب.. عقوبات اقتصادية “شديدة” على كيانات وشخصيات مرتبطة بإيران

وقّع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الإثنين، قرارًا يتيح لواشنطن فرض “عقوبات اقتصادية شديدة بحق أي بلد أو شركة أو فرد يساهم في تقديم وبيع ونقل أسلحة تقليدية إلى إيران”.

عقوبات اقتصادية على إيران

وذكرت وسائل إعلام أمريكية، أن إدارة ترامب فرضت عقوبات أيضًا على 27 كيانًا وشخصًا متورطين في نشاطات مع إيران المتعلقة بالانتشار النووي، بينهم وزير الدفاع الإيراني وخمسة علماء.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي، إن “إجراءاتنا هي تحذير ينبغي أن يسمعه العالم أجمع”.

وأضاف، “اليوم سأتخذ أول إجراء في ظل الأمر التنفيذي عن طريق فرض عقوبات على وزير الدفاع الإيراني”، وتابع، “إن واشنطن فرضت كذلك عقوبات جديدة على الرئيس الفنزويلي السابق، نيكولاس مادورو، لارتباطه بعلاقات مع إيران”.

عقوبات اقتصادية "شديدة" على كيانات وشخصيات مرتبطة بإيران
عقوبات اقتصادية “شديدة” على كيانات وشخصيات مرتبطة بإيران

إيران لم تلتزم

وذكر بومبيو، وإلى جواره يقف كبار أعضاء فريق الأمن القومي الأمريكي، أن الاتفاق النووي لم يجلب إيران إلى صفوف المجتمع الدولي أو يمنعها من الحصول على سلاح نووي، والرئيس ترامب “وجد أن الاتفاقية كانت فشلًا ذريعًا” للمجتمع الدولي.

ودعا بومبيو الأوروبيين إلى تطبيق عقوبات الأمم المتحدة على إيران، مؤكدًا أن انتقاداتهم لبلاده حول الخطوات الأحادية ضد إيران، تعزز من عزلة إيران وليس الولايات المتحدة.

من جهته قال وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين في المؤتمر، إن قائمة العقوبات الجديدة أدرجت “أسماء مسؤولين عن تزويد إيران بالأسلحة وهي تضم أيضًا المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية”.

وأوضح، أن “أي شخص أو مؤسسة تساهم في تسهيل برامج إيران التسليحية سيتم إدراجه في قائمة العقوبات”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق