الشأن السوريالفيديو

بالفيديو|| بلدة كناكر بريف دمشق تنتفض بوجه النظام السوري.. حرق صورة الأسد علانية بمظاهرات غاضبة

شهدت بلدة كناكر بريف دمشق الغربي مساء أمس الاثنين احتجاجات واسعة ضدّ النظام السوري، تخللها قطع للطرقات الرئسية في البلدة وحرق صورة كبيرة لرأس النظام بشار الأسد، وذلك على خلفية اعتقاله ثلاث نساء ينحدرن من البلدة.

– احتجاجات في بلدة كناكر بريف دمشق

وظهر في المقطع المتداول مجموعة شبان يقومون برفع صورة كبيرة للأسد ورميها بالنيران والإطارات المشتعلة التي قطعوا فيها الطرقات الرئيسية للبلدة.

ووفقاً لما نقله موقع “صوت العاصمة” فإن الاحتجاجات اندلعت على خلفية اعتقال النساء من قِبَل النظام، حيث أقدم السكان على قطع الطرق الرئيسية المؤدية إلى المدينة بالإطارات المشتعلة.

– احتجاجات سابقة في بلدة كناكر بريف دمشق

لم تكن هذه الاحتجاجات ضد النظام هي المرة الأولى التي شهدتها مدن وبلدات ريف دمشق، حيث خطّ في وقتٍ سابقٍ، أبناؤها عبارات طالبت بإسقاط النظام.

ترافقت هذه المخطوطات مع خروج مظاهرات تركَّز معظمها في بلدة “كناكر” حملت المطالب ذاتها، رداً على الانتهاكات بحق السكان.

مواضيع ذات صلة : “كناكر” على صفيحٍ ساخن.. النظام السوري يهدد أبنائها ويعطيهم خيارين أحلاهما مرّ

والجدير ذكره أنّ سكان ريف دمشق يتعرضون بين الفينة والأخرى لحملات دهم واعتقال متكررة من قِبَل الأجهزة الأمنية في النظام السوري، وذلك لأسباب مختلفة منها التجنيد الإجباري أو التواصل مع الأقارب في الشمال السوري.

شاهد أيضاً : في ويسكونسن.. شرطي أبيض يطلق النار على شاب أسمر مشعلًا احتجاجات عنيفة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق