الشأن السوريسلايد رئيسي

بعد اجتماعٍ روسي الدفاع الوطني يتحرك عسكرياً بريف الرقة.. و”ستيب” تكشف التفاصيل

بدأت ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لقوّات النظام السوري، اليوم الأربعاء، بتجهيز مقرات جديدة لها في ريفي الرقة الشرقي والغربي، عَقَبَ اجتماع روسي في المنطقة.

الدفاع الوطني يتحرك في الرقة

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في الرقة وريفها، نور الجاسم، إنَّ ميليشيا الدفاع الوطني، بدأت بإنشاء ثلاث مقرات لها في محيط بلدة السبخة وبلدة الرصافة وواحدة في قرى الدبسي؛ وذلك لزيادة عدد عناصرها في المنطقة.

وبحسب مراسلتنا في المنطقة، فإن العملية تهدف لتطويع أبناء المنطقة في صفوف الدفاع الوطني، وجاء ذلك بطلبٍ روسي خلال اجتماع جرى بين الطرفين، يوم الإثنين الفائت.

حيث اتفق الجانبان خلال الاجتماع المذكور، على زيادة عدد المقرات وتطويع المزيد من الشباب في صفوفهم، بالإضافة إلى محاولة سحب المتطوعين من أبناء المنطقة ضمن الميليشيات المدعومة من قبل الحرس الثوري الإيراني إلى صفوف الدفاع الوطني.

اقرأ أيضاً : خاص|| حملة أمنية واعتقال للعشرات في مسكنة شرق حلب.. والعشرات يلوذون بالفرار نحو مناطق “قسد”

وأكّدت مراسلتنا، أن وفداً من القيادة القطرية لحزب البعث التابع للنظام السوري، زار في وقتٍ سابق من اليوم الأربعاء، بلدة السبخة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري بريف الرقة الشرقي، والتقى كتائب البعث العاملة في المنطقة بهدف زيادة حجم مهامهم والإطلاع عليها بشكل مباشر.

كما بدأت كتائب البعث التابعة لقوات النظام وحزب البعث بالترويج لنفسها، بهدف زيادة قواتها على الأرض وسحب الدعم الروسي إلى جانبها لعدم تفرد الدفاع الوطني به.

بعد اجتماعٍ روسي الدفاع الوطني يتحرك عسكرياً بريف الرقة.. و"ستيب" تكشف التفاصيل
بعد اجتماعٍ روسي الدفاع الوطني يتحرك عسكرياً بريف الرقة.. و”ستيب” تكشف التفاصيل

اقرأ أيضاً : قوات النظام السوري تتحرك عسكرياً على خطوط التماس مع فصائل المعارضة.. و”ستيب” تكشف التفاصيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق