أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

الأردن يوضح حقيقة كسر شركة أردنية حظر توريد السلاح إلى ليبيا

رد المتحدث باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، ضيف الله علي الفايز، على التقارير التي ربطت اسم الأردن مع شركة يتوقع أن تشملها العقوبات الأوربية بعد أن كسرت حظر توريد السلاح إلى ليبيا.

– شركة Med Wave المرتبطة بقضية توريد السلاح إلى ليبيا

وقال الفايز، أمس الثلاثاء، بأن شركة Med Wave ليست شركة أردنية، وغير مسجلة في الأردن، ولا وجود لها على الأراضي الأردنية.

وأكد في بيانه أن الجهات المعنية في الأردن كشفت على المكان المزعوم أنه مقر الشركة في العاصمة الأردنية عمّان، حسب العنوان الوارد في الوثائق الأممية، وتبين أن لا وجود لهذه الشركة هناك.

– شركة أخرى لرجل عربي مُفلس ومطلوب

وأوضح أن الكشف الميداني أظهر وجود شركة أخرى تستخدم تلك المكاتب، وهي شركة ذات مسؤولية محدودة ومسجلة لدى وزارة الصناعة والتجارة، ويوجد حجز عليها من مدعي عام عمّان لصالح ضريبة الدخل نتيجة وجود ديون على الشركة، وهي مغلقة منذ العام 2013.

ولفت إلى أنّ ملكية الشركة التي وجدت مكاتبها تعود لشخصين أحدهما أردني وآخر من جنسية عربية تم إعلان إفلاسه لوجود مطالبات مالية بحقة في بلده الذي صادر ممتلكاته، كما يوجد بحقه مطالبات مالية وأحكام قضائية في الأردن، وهو غير مقيم حالياً في الأردن، بحسب وصف “الفايز”.

وشدد المتحدث الأردني على أنّ السلطات الأردنية سترسل كافة المعلومات التي حصلت عليها إلى الجهات الأممية وستتعاون معها بحسب الأصول في هذه القضية.

اقرأ أيضاً : وليد الكردي زوج عمة ملك الأردن أمام القضاء.. سجن لسنوات وغرامة بالملايين

وختم ضيف الله الفايز بأنّ بلاده ملتزمة بالكامل بقرارات حظر توريد السلاح إلى ليبيا، وقدمت إجابات كاملة عن كل الأسئلة والاستفسارات التي طرحتها لجنة العقوبات الأممية المعنية.

اقرأ أيضاً : الأردن.. بسبب رفض رئاسة جامعة الإسراء الخاصة مقابلته قام بحرق نفسه

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق