الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| احتجاجات ضد فصائل المعارضة الموالية لتركيا في رأس العين..أبو عمشة وفصيله أغضبوا الأهالي

شهدت مدينة رأس العين وقريتي قاطوف وتل ذياب في المنطقة الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا شمالي الحسكة، اليوم الثلاثاء، موجة احتجاجات ضد الفصائل وانتهاكاتها بشكل عام، ولواء السلطان سليمان شاه المعروف باسم “العمشات” نسبًة إلى قائده، محمد الجاسم (أبو عمشة).

احتجاجت في رأس العين ضد أبو عمشة وفصيله

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الحسكة وريفها، عيسى الموسى، إنَّ موجة الاحتجاجات التي رفع فيها المتظاهرون هتافات كـ”الموت ولا المذلة” تأتي بعد عدة انتهاكات من قبل فصائل المعارضة الموالية لتركيا بحق ممتلكات المدنيين، ومصادرة المنازل والأراضي الزراعية بذريعة تبعيتها لعناصر ميليشيا “قسد”.

وأكمل مراسلنا بأنَّ لواء سليمان شاه “العمشات” استولوا على 21 منزلًا في مدينة رأس العين ومحيطها، و5 أراض زراعية، و3 محال تجارية، موجهين لمالكيها التهمة المذكورة.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ أصحاب العقارات المذكورة هم من القاطنين خارج المنطقة سواءًا بتركيا أو بمناطق سيطرة قوات النظام السوري، ويستفيد من هذه الأملاك أقاربهم وذويهم.

حيث عمل عناصر الفصيل على تبليغ قاطني ومشغلي العقارات السكنية والتجارية بضرورة إخلاءها، والتوقف عن زراعة الأراضي بغية تسليمها لعناصر الفصيل.

اقرأ أيضاً : بالأسماء|| فصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا تفرض أتاوات على مزارعي “نبع السلام”.. إليك التفاصيل

كما شهد منتصف الشهر الجاري حملة اعتقالات بالمدينة وريفها على يد عناصر الفصيل ذاته، واعتقل على إثرها 15 شابًا بتهمة التعامل مع ميليشيا “قسد”.

والجدير بالذكر أنَّ المناطق التي دخلتها فصائل المعارضة الموالية لتركيا بريفي الحسكة والرقة الشماليين، أواخر العام الفائت، ضمن العملية العسكرية التركية التي حملت اسم “نبع السلام” تشهد نوعًا من تسلط العناصر على الأهالي وببعض الأحيان قتلهم بغية سرقة سياراتهم أو ممتلكاتهم، وهو ما يولد نوعًا من الغضب الذي ينفجر على شكل احتجاجات بين الحين والآخر.

اقرأ أيضاً : خاص|| لجان اقتصادية للفصائل الموالية لتركيا بمناطق سيطرتها.. والهدف فرض “أتاوات” بطريقة شرعية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق