أخبار العالم

بومبيو يكشف سياسة ترامب في اليونان.. سحب البساط من تحت روسيا وتركيا!

وصل وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أمس الاثنين، إلى اليونان في إطار مساعي واشنطن إلى خفض حدّة التوتر، بين كل من أثينا وجارتها أنقرة.

بومبيو يكشف سياسة واشنطن في اليونان

وفي حديثٍ لــ بومبيو، مع وكالة “أثينا” للأنباء، قال إنَّ: “الاهتمام الأمريكي المتزايد بمنطقة شمال اليونان، مرتبط بأهميتها الجيواستراتيجية وبتنويع مصادر الطاقة في أوروبا”.

وحول أهمية منطقة شمال اليونان، أوضح الوزير الأمريكي، قائلاً: “بالتأكيد ليس مجرد طاقة. هناك أهمية جغرافية استراتيجية حقيقية”.

وتابع أن “سياسة الرئيس ترامب لأوروبا بأكملها هي تعزيز قدرتها من خلال تنويع مصادر الطاقة، وعدم الاعتماد على روسيا وغازبروم، هذا ليس جيداً إنه غير آمن”.

ولفت بومبيو إلى معارضة واشنطن لمشروع السيل الشمالي-2 (مشروع لمد أنبوب غاز عبر قاع بحر البلطيق لضخ الغاز من روسيا إلى ألمانيا).

ووفقا لوسائل الإعلام فإن الزيارة لها إشارة “رمزية” لخطط الولايات المتحدة للمشاركة في خصخصة ميناء ألكساندروبولي، الواقع في شمال شرق اليونان، وإنشاء قاعدة عسكرية أمريكية في إطار اتفاقية جديدة بين اليونان والولايات المتحدة.

اقرأ أيضاً : واشنطن ستعاقب أردوغان من خلال قاعدة إنجرليك.. والتفاصيل

نقل الوسائل من إنجرليك إلى اليونان

وأمس الاثنين، كشفت صحيفة “التايمز” البريطانية، عن أن واشنطن تخطط لنقل وسائلها الحربية من أكبر قاعدة خارجية لها في إنجرليك التركية، إلى جزيرة كريت اليونانية، في خطوةٍ اعتبرتها الصحيفة عقابًا للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وتمثل زيارة بومبيو لليونان علامة على نفاد صبر الولايات المتحدة من استفزازات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان المتكررة، وفق ما ترى “التايمز”.

ومن أبرز تلك الاستفزازت إصراره على شراء أنظمة “إس-400” الروسية المضادة للطائرات، بالرغم من المعارضة الشديدة من الولايات المتحدة وحلفاء تركيا في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، وخطابه المناهض للغرب.

وتعد قاعدة إنجرليك، التي أقيمت في ذروة الحرب الباردة بالقرب من الحدود التركية مع سوريا، قاعدة حيوية ومهمة للمصالح الاستراتيجية للولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

اقرأ أيضاً : واشنطن بصدد نقل أكبر قاعدتين عسكريّتين لها بالشرق الأوسط

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى