شاهد بالفيديو

بالفيديو|| استهداف قاعدة الحرير الأمريكية .. عقب ساعات على وعد الكاظمي بحماية الدبلوماسية في العراق

تعرضت مساء اليوم الأربعاء، قاعدة الحرير الأمريكية، في محافظة أربيل العراقية، للاستهداف بعدة صواريخ، وذلك عقب ساعات على وعود أبرمها رئيس الوزراء العراقي بحماية البعثات الدبلوماسية الأجنبية بالبلاد.

– قصف على قاعدة الحرير الأمريكية بالعراق

نقلت وسائل إعلام عراقية عن مصادر عسكرية أنّ عدداً من الصواريخ سقطت قرب مقر عسكري أمريكي في منطقة “كردة جال”، مشيراً إلى أن التحالف لا يعلم إلى الآن نوع الهجوم، واكتفى بالقول: “إنّ عددها ثلاثة صواريخ”.

وبحسب ناشطون عراقيون فإن الصاروخ الأول سقط قرب مقر حزب معارض لإيران والثانية على قرية زراعية سبب اندلاع حريق بحشائش فيما يتم البحث عن الثالث.

وقد تداول ناشطون مقطعاً مصوراً وصوراً لمكان سقوط إحدى هذه الصواريخ، وللحظة اعتراض الدفاعات الجوية لها.

 

وأضاف المصدر العسكري لوسائل إعلام عراقية، أنّ قيادة التحالف الدولي بقيادة أمريكا، طلبت من قواتها المتواجين في المقر حماية أنفسهم، مؤكداً عدم وقوع خسائر بشرية جراء هذا الهجوم.

هذا ونشر قبل يومين الصحفي الإيراني محمد مجيد أنباءً عن مغادرة السفير الأمريكي، العاصمة العراقية بغداد إلى القنصلية في أربيل ومن الممكن بحسب الصحفي أنّ تغلق السفارة الأمريكية في بغداد أبوابها خلال أيام، في الوقت الذي نفت فيه بعض وسائل الإعلام مغادرة السفير.

اقرأ أيضاً : هجوم صاروخي على قاعدة أمريكية بالعراق.. والتفاصيل

رئيس الوزراء العراقي ووعود بحماية البعثات الأجنبية

صرّح رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي أمام 25 من السفراء والقائمين بالأعمال الأجانب، اليوم الأربعاء أنّ بلاده ستحمي البعثات الدبلوماسية الأجنبية مع تقديمه بوعود حصر السلاح بيد الدولة.

وفي السياق، قال مسؤولان عراقيان ودبلوماسيان غربيان إنّ الولايات المتحدة قامت باستعدادات لسحب الدبلوماسيين من العراق بعدما حذّرت بغداد من أنها قد تغلق السفارة، وسط خوف من العراقيون أن يتحول بلدهم إلى ساحة قتال.

ويشار إلى أنّ بياناً أصدره مكتب الكاظمي، اليوم جاء فيه أنّ “حرص العراق على فرض سيادة القانون وحصر السلاح بيد الدولة وحماية البعثات والمقرات الدبلوماسية”.

مشدّداً على أنّ “مرتكبي الاعتداءات على أمن البعثات الدبلوماسية يسعون إلى زعزعة استقرار العراق، وتخريب علاقاته الإقليمية والمالية”.

اقرأ أيضاً : بينهم ضابطين عراقيين كبيرين.. مسيّرة تركية تستهدف اجتماعاً في أربيل وتوقع قتلى

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق