أخبار العالمسلايد رئيسي

جو بايدن المرشح للرئاسة الأمريكية يزعج تركيا ويهدد أردوغان ملوحاً بهذا الملف

تستمر تصريحات نائب الرئيس الأميركي السابق والمرشح للرئاسة عن الحزب الديموقراطي “جو بادين” ضد نظام الحكم في تركيا، مما أثار غضبها ودفعها للرد.

تصريحات جو بايدن تغضب تركيا

وفي آخر تصريحاته، قال:”مع تزايد الخسائر البشرية في ناغورني كاراباخ وحولها بسرعة، يجب على إدارة ترامب دعوة القادة الأرمينيين والأذربيجانيين لتخفيف التوتر على الفور، و يجب مطالبة دول مثل تركيا للبقاء بعيدًا عن هذا الصراع”.

وعلى إثر ذلك انتقد الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، تصريح المرشح للانتخابات الرئاسية الأمريكية جو بايدن، حول تركيا وتدخلها السافر في النزاع بين اذربيجان وأرمينيا، متهماً آياه بالاستسلام للوبي الأرمني.

ووجه قالن سؤالاً لبايدن: “هل ستطالب أرمينيا بإنهاء احتلالها للأراضي الأذربيجانية؟ أم أنك ستستسلم فقط لحملات التشهير التي يقوم بها اللوبي الأرمني؟”.

وكانت الحكومة التركية قد أدانت في وقت سابق تصريحات صدرت عن بادين وصفتها “بالتدخل” عندما دعا لتبني نهج أمريكي جديد ضد الرئيس رجب طيب أردوغان ودعم أحزاب المعارضة في المقابل.

إقرأ أيضاً : جو بايدن يتعهد بالإطاحة بأردوغان.. و تركيا تتوعده بــ”دفع الثمن”

جو بايدن يدعم المعارضة التركية

كما أدلى بايدن بتصريحات أخرى مؤخراً قال من خلالها إنه “قلق للغاية” من نهج أردوغان تجاه الأكراد في تركيا، وتعاونها العسكري الجزئي مع روسيا، والوصول إلى القواعد الجوية الأميركية في تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي.

وقال إن على واشنطن أن تشجع قادة المعارضة التركية “ليكونوا قادرين على التغلب على أردوغان وهزيمته. ليس من خلال انقلاب بل من خلال العملية الانتخابية”.

ورداً على ذلك قال “فخر الدين ألتون” رئيس مكتب الاتصالات في الرئاسة التركية، إن هذه التصريحات “تعكس الألاعيب والنهج التدخلي تجاه تركيا” ولا تتفق مع العلاقات الدبلوماسية الحالية.

وكتب ألتون على تويتر “لا يمكن لأحد أن يهاجم إرادة أمتنا ونظامها الديمقراطي أو أن يشكك في شرعية رئيسنا الذي جرى انتخابه بالاقتراع الشعبي”، في إشارة إلى محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا عام 2016.

وتابع ألتون “نعتقد أن هذه التصريحات غير اللائقة التي لا مكان لها في الدبلوماسية من قبل مرشح رئاسي لدولة حليفة في حلف شمال الأطلسي، وهي الولايات المتحدة، غير مقبولة لدى الإدارة الحالية أيضا”.

ويذكر أن تركيا تربطها علاقات جيدة مع الرئيس الحالي للولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب، بينما تُظهر كل تصريحات جو بايدن أنه في حال نجح في الانتخابات الرئاسية سوف يقوم بتغيير سياسة أمريكا تجاه تركيا.

إقرأ أيضاً : الولايات المتحدة و تركيا تستعدان لحل عسكري في سوريا في حال فشل الحل السياسي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق