الشأن السوريسلايد رئيسي

مسؤول روسي في لجنة التحقيقات الروسية يزور سوريا ويلتقي علي مملوك

لجنة التحقيقات الروسية تزور سوريا

كشفت وسائل إعلام روسية، عن زيارة قام بها رئيس لجنة التحقيقات الروسية، “ألكسندر باستريكين” إلى سوريا، حيث أجرى محادثات مع رئيس مكتب الأمن الوطني السوري “علي مملوك” ووزير العدل في حكومة النظام السوري “أحمد السعيد”.

وقالت المندوبة الرسمية للجنة التحقيق “سفيتلانا بيترينكو” إنه تم مناقشة نتائج العمل المشترك “الهادف إلى مكافحة التطرف” بحسب تعبيرها، وأضافت :”كذلك الإجراءات المتخذة للتحقيق في ملابسات مقتل عسكريين روس” .

وأشار الطرفان إلى العمل الكبير المتبادل لتعزيز السلطة “الشرعية” للنظام السوري على الأراضي السورية، وأهمية التفاعل في المجالات قيد المناقشة ، واتفقا على زيادة توسيع التعاون بين وكالات تنفيذ القانون الروسية والسورية، لمزيد من إحكام السيطرة على سوريا.

أكد الجانبان على استمرار العلاقات التي تحاول من خلالها روسيا كسب أكبر قد ممكن من المصالح المادية في سوريا و أولوا اهتمامًا خاصًا بالمجال العلمي والتعليمي ، بعد أن نظروا في إمكانيات تبادل المعلومات والعمل على تدريب المتخصصين من كلا البلدين.

كما ناقش ألكسندر باستريكين أيضًا القضايا المتعلقة بالأنشطة الإجرائية للمحققين الروس في سوريا مع ممثلي السفارة الروسية.

رئيس لجنة التحقيق الروسية يؤكد على العلاقات الوثيقة مع النظام السوري

التحقيق في القتلى الروس

وفي القاعدة الجوية الروسية في حميميم ، استمع رئيس لجنة التحقيق إلى تقارير من محققين حول تقدم التحقيق في مقتل العسكريين الروس في سوريا، و تم الاستماع إلى نتائج التحقيق في ملابسات وفاة جنرال في الجيش الروسي في أغسطس من هذا العام وإصابة جنديين آخرين.و أعطى باستريكين عددًا من التعليمات بشأن قضايا جنائية محددة.

وفي السابع من أيلول، وصل وفد روسي وصفته وسائل الإعلام بأنه “رفيع المستوى” إلى العاصمة السورية دمشق، ويرأس الوفد الروسي نائب رئيس مجلس الوزراء الروسي يوري بوريسوف، ونائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، والخارجية لافروف لأول مرة منذ سنوات.

وكانت قالت وسائل الإعلام إن الوفد الروسي حمل إلى النظام السوري أربعة نصائح، لتمهيد الطريق إلى مخرجات مختلفة في الملف السوري، أولى النصائح هي أن “سيف قانون قيصر سيبقى مسلطا على رقبة النظام، حتى لو فاز مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسة المقبلة، ومن الضروري التنسيق بين موسكو والنظام لمواجهته، لذلك حمل الروس معهم إغراءات اقتصادية لتخفيف الأزمة الاقتصادية.

إقرأ أيضاً : شاهد (بالأسماء)|| وفد روسي رفيع يصل دمشق لمقابلة الأسد وحكومته.. وهذه محاور الزيارة “المفصلية”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى