الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| اعتقالات في مدينة حلب شملت حتى النساء.. والأسباب تنبع من إدلب

قام فرع الأمن السياسي التابع لقوات النظام السوري، بشنّ حملة اعتقالات في مدينة حلب، اليوم الخميس، شملت حتى النساء، وذلك بسبب تواصلهم مع ذويهم في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

– حملة اعتقالات في مدينة حلب

وفي التفاصيل، قالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، هديل محمد، إنّ قوات النظام السوري قامت بحملة مداهمات واعتقالات في حي الجزماتي الواقع بالطرف الشرقي من مدينة حلب.

وأكّدت مراسلتنا، بأنّه تم تسجيل اعتقال عدد من النسوة داخل الحي مع استمرار البحث عن عدد من الشبان المتخفّين عن الأنظار.

وحصلت مراسلتنا على معلومات من مصادر خاصة، تفيد بأنّ سبب الاعتقال يعود لاتهامات وُجّهت للمعتقلين، تؤكّد تواصلهم مع أقاربهم القاطنين في مناطق تابعة لإدلب وتحويل مبالغ مالية من إدلب نحو حلب وبالعكس.

حيث قالت مراسلتنا إنّ التهمة الأساسية التي اعتقلوا النساء فيها هي دعم المعارضة في مناطق إدلب.

ويذكر أنّ حملات الدهم والاعتقالات لاتكاد تنقطع من مناطق سيطرة النظام السوري، لتعزيز جبهاته بمناطق الاقتتال ومدها بالجنود في إدلب والبادية.

اقرأ أيضاً : المخابرات التابعة للنظام السوري تنفذ حملة اعتقالات بحق شبان حلب الشرقية.. والتهم جاهزة

فيما نقلت مراسلتنا عن مصادر محلية من محافظة حلب، قولهم: “إن سكان حلب يلجؤون لتحويل الأموال من وإلى إدلب لمساعدة أقاربهم نتيجة الأزمة الاقتصادية السيئة التي يعاني منها السكان بمناطق النظام السوري”.

والجدير ذكره أنّ النظام السوري يسعى لإخلاء حلب من الشبان المدنيين إما عن طريق اعتقالهم تحت عدة تهم كالتواصل مع الأقارب بالشمال السوري، أو التخلف عن أداء الخدمة العسكرية الإلزامية أو الاحتياطية.

وذلك لإجبار الشبان على مغادرة المدينة أو التطوع بصفوف الميليشيات الرديفة وقوات النظام السوري بغية الزج بهم على الجبهات والتخلص منهم.

اقرأ أيضاً : أمن الدولة ينفذ حملة اعتقالات في حي المعادي بحلب.. ما علاقة إدلب والشمال السوري!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى