أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

تزامنًا مع هدنة لوقف الهجمات.. رتل لقوات التحالف الدولي المنسحب من العراق يتعرض لانفجار

ذكرت وسائل إعلام عراقية، أن رتلًا لقوات التحالف الدولي المنسحبة من العراق، تعرض اليوم الأحد، لانفجار عبوة ناسفة على الطريق الرابط ما بين مدينتي السماوة والديوانية، جنوب البلاد.

انفجار برتل لقوات التحالف الدولي

وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان، إن “رتلًا كان ينقل معدات التحالف الدولي المنسحبة من العراق بواسطة شركات نقل عراقية وسائقي العجلات من المواطنين العراقيين، تعرض إلى انفجار عبوة ناسفة على طريق الخط السريع بين السماوة والديوانية”.

وأسفر الانفجار عن حدوث أضرار بإحدى الشاحنات، فيما استمر الرتل بالحركة نحو وجهته المقصودة.

هدنة مشروطة

ويأتي هذا الاستهداف في الوقت الذي اتفقت فيه مجموعة من الميليشيات المسلحة المدعومة من إيران على تعليق هجماتها الصاروخية على القوات الأمريكية، بشرط أن تقدم الحكومة العراقية جدولًا زمنيًا لانسحاب القوات الأمريكية.

وقال المتحدث باسم “كتائب حزب الله” العراقي، محمد محيي، إن المجموعة تضم جميع فصائل ما وصفها بـ “المقاومة المناهضة للولايات المتحدة” بما فيها الميليشيات التي تستهدف القوات الأمريكية، وفقًا لـ “رويترز”.

رتل لقوات التحالف الدولي المنسحب من العراق يتعرض لانفجار
رتل لقوات التحالف الدولي المنسحب من العراق يتعرض لانفجار

وأضاف المتحدث، أن التهديدات الأمريكية بإغلاق السفارة جعلت الأمور “معقدة جدًا” في العراق، واستدعت تهدئة التوترات، لافتًا إلى أن الفصائل العراقية “ستستخدم كل الأسلحة المتاحة لها” إذا بقيت القوات الأمريكية لأجل غير مسمى.

وتعرضت قواعد عسكرية تضم قوات أمريكية وعراقية للقصف من قبل ميليشيات مدعومة من إيران، تطالب بخروجها من البلاد.

كما تعرضت المنطقة الخضراء في العاصمة بغداد، ومحيط السفارة الأمريكية، للسقوط صواريخ، تم اعتراض بعضها.

وقبل أيام، هدد وزير الخارجية مايك بومبيو، بإغلاق السفارة الأمريكية في العراق، ردًا على تصعيد الهجمات.

تدمير مواقع لداعش

في سياق آخر، قال الجيش العراقي، اليوم الأحد، إن قواته دمرت مواقع لتنظيم الدولة “داعش” في محافظة كركوك شمالي البلاد خلال عملية عسكرية.

وذكرت خلية الإعلام الأمني، التابعة لوزارة الدفاع العراقية، أن “قوة من الفرقة 14 بالجيش العراقي دمرت مواقع لتنظيم داعش الإرهابي خلال عملية بحث وتفتيش بحثًا عن العصابات الإرهابية في محافظة كركوك”.

ومنذ مطلع العام الحالي، كثفت القوات العراقية عمليات التمشيط والدهم لملاحقة فلول “داعش”، بالتزامن مع ازدياد هجمات مسلحين يشتبه في أنهم من التنظيم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى