أخبار العالمسلايد رئيسي

واشنطن تحدد شروطاً عدة لسحب قواتها من أفغانستان

قال رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي، الجنرال مارك ميلي، الإثنين، إن سحب الولايات المتحدة لمزيد من الجنود من أفغانستان يتوقف على خفض منسوب العنف وشروط أخرى تم الاتفاق عليها مع طالبان.

شروط لسحب الجنود من أفغانستان

وشدد الجنرال ميلي في مقابلة مع إذاعة “إن بي آر”، على أن سحب الدفعة الأخيرة من القوات الأمريكية وقوامها 4500 جندي يتوقف على التزام طالبان بالحد من هجماتها والمضي قدمًا في محادثات السلام مع الحكومة الأفغانية.

وقال، إن النقطة الأساسية هنا، هي أننا نحاول إنهاء حرب بحس من المسؤولية، وأن ننجز ذلك بشروط تضمن سلامة المصالح الحيوية للأمن القومي الأمريكي والتي هي على المحك في أفغانستان.

وأوضح ميلي أن عديد القوات الأمريكية الذي كان يقدر بـ 12 ألفًا انخفض بالفعل منذ توقيع الاتفاق في فبراير، والذي تطلب مفاوضات بين طالبان وكابول وخفضًا كبيرًا لوتيرة أعمال العنف.

وأشار إلى أن “منسوب العنف أدنى بأشواط مما كان عليه قبل سنوات، لكن الانخفاض في الأشهر الأربعة أو الخمسة الأخيرة طفيف”.

وكان مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، قال بوقت سابق، إن عديد القوات الأمريكية سينخفض إلى 2500 عنصر في أوائل العام المقبل.

إلا أن ترامب تعهد في تغريدة الأربعاء، بإعادة كل الجنود الأمريكيين من أفغانستان بحلول 25 ديسمبر.

ومن المفترض أن ينخفض عديد القوات الأمريكية في أفغانستان، وفق جدول الإنسحاب، إلى 4500 عنصر بحلول نوفمبر، لكن البنتاغون يعتزم إبقاء هذا العديد حتى العام 2021 لمراقبة كيفية تقدم المفاوضات في الدوحة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى