الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| ميليشيا مدعومة من روسيا تسيطر على نقاط بين مناطق النظام السوري وقسد

تجهيزات لحواجز بين مناطق النظام السوري وقسد:

 

توجهت سيارات عسكرية، صباح اليوم الثلاثاء، تابعة إلى لواء القدس الفلسطيني، من منطقة مخيم باب النيرب، على أطراف حلب، نحو منطقة التايهة التي تضم معبراً يربط بين مناطق النظام السوري ومناطق ميليشيا قسد.

 

وذكر مصدر خاص لوكالة ستيب الإخبارية أن السيارات محملة بعناصر من لواء القدس الفلسطيني، المدعوم من قبل روسيا، وأشار إلى أنه يبدو تجهيزاً من قبل العناصر لاستلام إدارة الحاجز بالمشاركة مع عناصر الفرقة الرابعة التابعة للنظام السوري.

إقرأ أيضاً: خاص|| ميليشيا لواء القدس الفلسطينية ترسل تعزيزات ضخمة من حلب لدعم روسيا بعملياتها

 

ويذكر أن النظام السوري كان قد أعلن إعادة فتح المعبر مع مناطق ميليشيا قسد، بشرط سماح الدخول للشاحنات التجارية والحالات المرضية فقط.

تاريخ لواء القدس الفلسطيني:

ولواء القدس هي ميليشيا فلسطينية تعمل في حلب موالية للنظام السوري، وتشكلت في عام 2013 من قبل المهندس محمد السعيد بعد التنسيق مع الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة.

ميليشيا مدعومة من روسيا تسيطر على نقاط بين مناطق النظام السوري وقسد
ميليشيا مدعومة من روسيا تسيطر على نقاط بين مناطق النظام السوري وقسد

والجدير بالذكر أن المهندس محمد السعيد ابن مخيم النيرب، اسم معروف لضباط النظام الأمنيين ومسؤوليه في البلديات والشركات العقارية ونقابة المهندسين في حلب، والذي عمل في مجال العقارات والإنشاءات العشوائية بمشاركة وتسهيل من فرع المخابرات الجوية.

وكان السعيد المسؤول المباشر عن “جمعية الثورة” في حلب؛ منذ ذاك الوقت كانت له علاقات أمنية قوية، وكان له حظوة لدى الطلبة الفلسطينيين في جامعة حلب، كما كان مسؤولاً في النادي العربي الفلسطيني.

ومع بداية التدخل الروسي في سوريا، وجدت روسيا بمحمد السعيد ولوائه فرصة للنفوذ في مدينة حلب على حساب النفوذ الإيراني، واستفادت منه كمسؤول ارتباط نظراً لعلاقته الجيدة بالميليشيات التابعة لإيران، وهذا ما ظهر لاحقاً في جلسات “الصلح” التي عقدها لحل خلافات بين ميليشيات محسوبة على موسكو وأخرى على طهران، وذلك خدمة لمصالح روسيا في استخدام كل هذه التشكيلات في المعارك.

إقرأ أيضاً: عبوة ناسفة تستهدف قائد لواء القدس الفلسطيني شمالي حماة..وأصابع الاتهام تشير لهذه الجهة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق