الشأن السوري

انتقاماً لعناصرها.. ميليشيا الدفاع الوطني تقوم بعملية في ريف ديرالزور

وصلت تعزيزات عسكرية لـ ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لقوات النظام السوري، عصر اليوم السبت، إلى محيط بلدة التبني بريف دير الزور الغربي، ضمت عناصر وسيارات دفع رباعي وأسلحة متوسطة وثقيلة.

ميليشيا الدفاع الوطني تنتقم لعناصرها

وقال مصدر خاص من ديرالزور لوكالة “ستيب الإخبارية”، إنَّ عناصر الدفاع الوطني بدأت، مساء اليوم السبت، بالانتشار في محيط بلدة التبني.

لافتاً إلى أن الهدف من هذه العملية هو لتمشيط البادية المحيطة بها من خلايا تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” وسط تحليق للطيران المسير الروسي في سماء المنطقة.

وتأتي العملية بعد فقدان الدفاع الوطني أربع عناصر في محيط بلدة التبني بريف دير الزور الغربي، صباح يوم الامس الجمعة.

وفي وقتٍ سابق من الشهر الفائت، شنّت قوات النظام السوري حملات اعتقال وتمشيط في بادية التبني بشكل خاص وبادية دير الزور بشكل عام بهدف تمشيطها، إلا أنها باءت بالفشل.

وتنشط خلايا تابعة لتنظيم الدولة “داعش” في محافظة ديرالزور، تقوم باستهداف دوريات وحواجز تابعة لقوات النظام السوري من جهة وخطف عناصرها من جهةٍ أخرى.

ميليشيا الدفاع الوطني

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق