أخبار العالمسلايد رئيسي

خاص|| أتراك يعتدون على سيدة سورية ويخلعون حجابها وسط شارع مزدحم لأسباب عنصرية

سُجّلت حادثة اعتداء عنصري جديدة على إحدى النساء السوريات في تركيا، حيث أقدم أتراك على ضرب سيدة سورية وخلع حجابها، يوم أمس السبت، في ولاية غازي عنتاب.

تفاصيل الاعتداء على سيدة سورية

وفي تفاصيل الواقعة التي نقلها ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن السيدة “سيوف عارف” كانت تقود سيارتها في شارع “رصاف يولو” في مدينة غازي عنتاب، وكان هناك ازدحام كبير بالشارع، ووقع بتلك الأثناء حادثة سير أمامها.

وبحسب ما تحدثت السيدة “سيوف” فقد تبين أن السيارة التي تم صدمها صاحبها تركي، وأن السيارة التي صدمتها تقودها سيدة سورية أخرى.

43

وقام السائق التركي بالتهجم على السيدة التي كانت برفقتها سيدة أخرى يعتقد أنها أمها ومعها ابنتها أيضاً، حيث قام بالهجوم عليهم بشكل جنوني وبدأ بالصراخ وضربهن لمجرد معرفته أنهن سوريات.

أتراك يعتدون على سيدة سورية ويخلعون حجابها
أتراك يعتدون على سيدة سورية ويخلعون حجابها

وحاولت على إثر ذلك السيدة “سيوف” التدخل وتهدئة الموقف، ليقوم الرجل التركي بمحاولة ضربها أيضاً.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| لاجئة سورية تتعرض للضرب من أتراك في إسطنبول

وما كان مفاجئاً هو تدخل امرأة تركية أخرى كانت في سيارتها، حيث نزلت وهاجمت السيدات السوريات وأقدمت على ضربهن وشتمهن بدون أي سبب واضح.

اعتداء عنصري من قبل الأتراك

وفي حديث خاص لوكالة ستيب الإخبارية عن مجريات الواقعة، أكدت السيدة سيوف عارف أن الأمر ليس شخصياً مطلقاً، مشدداً على أنها لم ترتكب أي خطأ بدفاعها عن النساء السوريات.

ولفتت إلى أنّ ما تعرضت له في هذا الموقف كان لأن الأتراك يعتبرونها وأمثالها من اللاجئين السوريين “غرباء”، على الرغم من الإشارة إلى أنها تملك الجنسية التركية.

وقالت “عارف”: “ماتعرضت له لا يجوز أن يتعرض له أي لاجئ في العالم، وقد حاولت احترام القانون والتزمت الهدوء قدر الإمكان”.

وأشارت إلى أنّها قدمت شكوى وأرفقتها بتقرير طبي إلى السلطات التركية، لافتةً إلى أنّ المرأة التركية أيضاً قامت بتقديم شكوى هي الأخرى.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| في أضنة.. بـ”العصي والسكاكين” أتراك يعتدون على 5 فتيات وشبان سوريين

وختمت السيدة “سيوف عارف” بأنها ستتابع مجريات القضية مع محاميها، حيث سيكون هناك جلسة يوم غداً الإثنين حول القضية.

يشار إلى أنّ عشرات حالات الاعتداء وثّقت مؤخراً من قبل أتراك بحق اللاجئين السوريين هناك، ومعظمها حملت طابعاً عنصرياً وسط إجراءات خجولة من السلطات التركية لوقف مثل تلك الاعتداءات.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى