الشأن السوري

فراس طلاس يكشف ردّة فعل بشار الأسد وزوجته عند رؤيتهم صور السوريين على الطوابير

قال رجل الأعمال السوري، فراس طلاس، مساء اليوم الأحد، في منشور عبر صفحته الرسمية على منصة التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”: “وفق أصدقاء، يشاهد الأسد وزوجته الصور الحزينة للسوريين على أدوار الخبز والغاز والبنزين ويضحكان، نعم يضحكان”.

فراس طلاس يكشف موقف الأسد وزوجته من صور السوريين على الطوابير

وأضاف فراس طلاس في ذات السياق: “بل يرسلان بعض الصور لأصدقائهم مع عبارات تنكيت ممجوجة، لقد فقدوا كل الروح الإنسانية كلاهما”.

وفق أصدقاء ؛ يشاهد الاسد وزوجته الصور الحزينة للسوريين على أدوار الخبز والغاز والبنزين ويضحكان ، نعم يضحكان ، بل يرسلان بعض الصور لاصدقائهم مع عبارات تنكيت ممجوجة ، لقد فقدوا كل الروح الانسانية كلاهما .

Gepostet von Firas Tlass am Sonntag, 18. Oktober 2020

وشهدت مدينة حلب، خلال الـ 48 ساعة الأخيرة، أزمًة خانقة بمادة الخبز وانتشارًا لـ”طوابير” تمتد لمئات الأمتار بغية الحصول على حصة من الخبز عبر البطاقة الذكية.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المدينة وريفها، هديل محمد، إنَّ الأزمة أدت لارتفاع غير مسبوق بسعر ربطة الخبز خارج الأفران، حيث وصل سعرها بالمحال التجارية إلى 700 ليرة سورية، بينما سعرها الرسمي في الأفران هو 150 ليرة سورية.

طوابير الخبز

وأكملت مراسلتنا بأنَّ سعر قطعة الكرواسان ارتفع من 300 ليرة سورية إلى 500 ليرة سورية، وسط ندرة بتوافر المخبوزات بالمدينة بشكل عام.

ونقلت مراسلتنا عن مسؤولي الأفران قولهم إنَّ سبب ندرة المادة بالمدينة هو قلة مادة المازوت لتشغيل خطوط الإنتاج، وانخفاض المخصصات من الطحين.

حيث أدت هذه العوامل لتوقف بعض الأفران عن العمل، وهو ما تسبب بأزمة على الأفران التي لا تزال قيد العمل بالمدينة، حيث بات الأهالي مضطرين للانتظار أكثر من 5 ساعات على “الطابور” للحصول على ربطة خبز واحدة.

فراس طلاس والطوابير

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق