الشأن السوريسلايد رئيسي

هل انتهت اتفاقية درعا.. النظام السوري يعزز حواجزه على طريق دمشق درعا بالـ”الفيش” الرباعي

كشفت مصادر خاصة لوكالة ستيب الإخبارية عن قيام قوات النظام السوري بتعزيز حواجزها على طريق دمشق درعا، وإضافة حواجز جديدة بينها ثابتة وأخرى “طيّارة”.

إضافة حواجز و”فيش” على طريق دمشق درعا

وقال مصدر فضل عدم الكشف عن اسمه، بأنّ النظام بدأ بعملية تعزيز حواجزه على طريق دمشق درعا، وأضاف أجهزة “تفييش” وتدقيق كبير على المارّة.

ولفت المصدر إلى أنّ التعزيز جاء بعد يوم واحد من قرار رئيس النظام السوري بإلغاء هيئة المصالحة الوطنية، والتي تأسست على أعقاب إطلاق النظام السوري مشاريع مصالحة مع المعارضة بعدة مناطق.

وربط المصدر الأمر بالحملات التي تجري بدرعا، خصوصاً أن درعا كانت من أكبر المناطق التي جرت فيها عملية مصالحة بين قوات النظام السوري وفصائل المعارضة برعاية روسية ودولية عام 2018.

تصارع دولي بدرعا

وتحدث المصدر ذاته عن أنّ درعا وعموم المنطقة الجنوبية تشهد تصارعاً دولياً لفرض السيطرة عليها، وخصوصاً بين روسيا وإيران من جهة ودول عربية وإقليمية من جهة ثانية، وذلك بسبب موقعها الحدودي الحساس مع الأردن وإسرائيل.

اقرأ أيضاً : بالفيديو || أبناء درعا يشيعون أدهم الكراد ورفاقه.. والهتافات تؤكد على تجدد الثورة

فيما لفت إلى أنّ النظام السوري يحاول خلط الأوراق بدرعا كلما اقتضت حاجته وذلك من خلال تنشيط خلايا داعش من جهة، وعمليات الاغتيالات التي تشرف عليها الأفرع الأمنية التابعة للنظام السوري من جهة ثانية، وتطال معارضين هناك.

يشار إلى أنّ درعا شهدت يوم أمس الجمعة، مظاهرات غاضبة طالبت بإسقاط النظام السوري والتزام الدول الضامنة باتفاقية درعا بتعهداتها، ووقف الحملة الأمنية للنظام السوري، وذلك بعد أيام على مقتل 4 قياديين من اللجنة المركزية بدرعا ااتي تفاوض النظام السوري باسم المعارضة بدرعا.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| يلي بيغدر شعبة خاين.. مظاهرات بدرعا غضباً على غدر النظام السوري وحلفائه للأهالي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق