أخبار العالم

مقتل “أبو محسن المصري” الرجل الثاني بتنظيم القاعدة في أفغانستان

أعلنت السلطات الأفغانية، السبت، عن تمكنها من قتل الرجل الثاني في تنظيم القاعدة “أبو محسن المصري”، الذي كان مدرجاً على لائحة الإرهابيين المطلوبين لدى مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي.

مديرية الأمن الأفغانية تعلن مقتل “أبو محسن المصري” بعملية خاصة

قالت مديرية الأمن الوطنية الأفغانية إن “المصري” الذي كان قيادياً بارزاً في تنظيم القاعدة قُتل في عملية خاصة بإقليم غزنة.

عشرات القتلى والجرحى في انفجار غرب البلاد

قُتلَ وجرح العشرات في انفجار غربي البلاد والمصري متهم في الولايات المتحدة بتقديم دعم مادي وموارد لمنظمة إرهابية أجنبية والتآمر لقتل أمريكيين.

ويأتي الإعلان عن مقتل المصري بعد ساعات من مقُتل 18 شخصاً على الأقل في هجوم انتحاري على مركز تعليمي في كابول تبناه تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي “داعش”.

المتحدث باسم الداخلية: التفجير استهدف مركزاً لتدريب الطلبة

أفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية طارق عريان أن التفجير حصل بعد الظهر قرب مركز لتدريب الطلبة في غرب العاصمة.

وقال عريان “حاول انتحاري دخول مركز تعليمي وانتبه له الحراس. فجّر نفسه في الطريق المؤدي للمركز”.

وأوضح العريان أن الانتحاري لم يتمكن من دخول المركز لوجود الحراسة، إلا أنه فجر نفسه في الطريق المؤدي للمركز ما خلّف 18 قتيلاً و57 جريحاً على الأقل.

اقرأ أيضاً : وفاة 15 شخصاً بسبب تدافع شرقي أفغانستان للتقديم على تأشيرات دخول في القنصلية الباكستانية

العنف يتصاعد في أفغانستان ومحادثات الدوحة لم تثمر حتى الآن

تشهد أفغانستان تصاعدا للعنف، في حين تخوض حركة طالبان وحكومة كابول منذ أيلول/سبتمبر الماضي محادثات في العاصمة القطرية الدوحة تهدف لإنهاء عقود من الحرب، لكنها لم تثمر حتى الآن تقدماً مهماً.

من هو أبو حسن المصري؟

أبو حسام عبد الرؤوف أو الملقب بمحسن المصري، ولد في 1958، يعد الرجل الثاني في تنظيم القاعدة الإرهابي بأفغانستان، تتهم الولايات المتحدة الأمريكية، بتقديم دعم مادي وموارد لمنظمة إرهابية أجنبية والتآمر لقتل أمريكيين، وفق بيان لـ FBI .

اقرأ أيضاً : واشنطن تحدد شروطاً عدة لسحب قواتها من أفغانستان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق