الشأن السوريسلايد رئيسي

المعارضة السورية تُعلّق على الضربة الروسية لمعسكر الدويلة.. وإدلب تشيّع قتلاها

صرَّحت الجبهة الوطنية للتحرير، اليوم الاثنين، حول الغارة الجوية الروسية التي طالت فصيل فيلق الشام بـ معسكر الدويلة بمنطقة كفرتخاريم بريف إدلب الشمالي.

الجبهة الوطنية للتحرير تعلق على استهداف معسكر الدويلة

وقال النقيب، ناجي مصطفى، الناطق الرسمي باسم الجبهة على قناته في”تلغرام” إنَّ الغارة تعد خرقًا واضحًا ومستمرًا لاتفاق الهدنة الموقع برعاية تركيا، واستهدف منطقة حدوية مع الأخيرة في رسالة روسية واضحة.. كما أن الروس لا يفرقون بين مدني وعسكري بخروقاتهم، وقبل أيام استهدفوا مناطق مدنيّة تجارية بصواريخ مصدرها قاعدة حميميم.

ولفت المصطفى إلى أنَّ الجبهة الوطنية بدأت بالرد عبر استهداف مواقع قوات النظام السوري والميليشيات الروسية بالراجمات والصواريخ، متوعدًا بأنَّ الرد على الاستهداف سيستمر ويتصاعد ويكون قاسيًا، على حد تعبيره.

وزارة الدفاع بالحكومة السورية المؤقتة تدين وتستنكر قصف معسكر الدويلة

وفي السياق، أصدرت وزارة الدفاع بالحكومة السورية المؤقتة المدعومة تركيًا بيانًا حول الاستهداف أبرز ما جاء فيه أنها تدين الغارات الروسية وتدعو المجتمع الدولي ومجلس الأمن لتحمل مسؤولياتهم وإجبار روسيا على احترام القانون الدولي الإنساني، والتخلي عن قرار الحسم العسكري في سوريا.

المعارضة السورية تُعلّق على الضربة الروسية لمعسكر الدويلة.. وإدلب تشيع قتلاها
بيان استنكار من وزارة الدفاع التابعة للحكومة المؤقتة حول الغارة الروسية على معسكر الدويلة

جماعة أنصار التوحيد ترد

ولفت مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب وريفها، عمر العمر، إلى أنَّ الجبهة الوطنية لم تسجل عمليات قصف ضد مواقع قوات النظام السوري، حتى اللحظة، ولكن جماعة أنصار التوحيد، استهدفت عدّة مواقع لقوات النظام على محور الدار الكبيرة جنوبي إدلب بالهاون والمدفعية، وأعلنت عن قنص عدد من العناصر على محاور جبل الزاوية موقعًة إياهم بين قتيل وجريح.

أهالي إدلب المدينة يشيعون قتلى استهداف معسكر الدويلة

وشيَّعت إدلب المدينة، قبل قليل، 22 من أبناءها الذين قتلوا بالاستهداف الروسي، فيما بلغت آخر حصيلة موثقة للاستهداف: 32 قتيلًا، نحو 100 جريح بينهم عشرات حالات بتر الأطراف، و9 مفقودين منذ لحظة الغارة.

المعارضة السورية تُعلّق على الضربة الروسية لمعسكر الدويلة.. وإدلب تشيع قتلاها
المعارضة السورية تُعلّق على الضربة الروسية لمعسكر الدويلة.. وإدلب تشيع قتلاها

مواضيع ذات صِلة : أكثر من 100 قتيل وجريح من فيلق الشام الموالي لتركيا جراء غارات روسية على إدلب

ولم تصرح تركيا بعد حول الغارة التي استهدفت أحد أكثر الفصائل المقربة منها، حيث أنَّ فيلق الشام يستلم مهام مرافقة الأرتال التركية بالشمال السوري، وحراسة القواعد ونقاط المراقبة.

المعارضة السورية تُعلّق على الضربة الروسية لمعسكر الدويلة.. وإدلب تشيع قتلاها
المعارضة السورية تُعلّق على الضربة الروسية لمعسكر الدويلة.. وإدلب تشيع قتلاها

شاهد أيضاً : أقصر 6 حروب خاضها البشر في التاريخ… إحداها بسبب مباراة كرة قدم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق