تحقيقات ستيب

التواجد الإيراني في ديرالزور: الميليشيات وتعداد عناصرها ورواتب خجولة يتقاضونها للاستمرار بقتل السوريين

باتت الميليشيات التابعة لإيران تُهيمن بشكلٍّ واضح على مدينة ديرالزور وريفها، الواقعة نظرياً تحت سيطرة قوّات النظام السوري شرقي البلاد.

التواجد الإيراني في ديرالزور

وتحاول ميليشيا الحرس الثوري الإيراني (الميليشيا الأكثر انتشاراً في محافظة ديرالزور)، تكثّيف تواجدها العسكري وتعزيز نفوذها في المناطق التي تُعتَبر ذات أهمية استراتيجية وتحدّ الحدود العراقية لسهولة الحركة واستقدام العناصر والمعدات العسكرية المختلفة تنسيقاً مع الحشد الشعبي العراقي المدعوم إيرانيّاً أيضاً.

وتنتشر في مدينة ديرالزور وريفها 13 ميليشيا تتبع لإيران ومدعومة من قِبَلها مادياً، وفي هذا التقرير الموسع سنعرفكم على أسماء تلك الميليشيات وأعداد عناصرها والرواتب التي يتقاضونها، بالإضافة إلى أماكن توزعها بالمحافظة وريفها.

● ميليشيا الحرس الثوري الإيراني

تتواجد عناصر ميليشيا الحرس الثوري الإيراني في جميع مناطق محافظة ديرالزور، وجميع قياداتها إيرانيو الجنسية، وينتشرون في كلّ المناطق من أجل التنسيق وتكثّيف النشاط الإيراني العسكري.

يصل عدد عناصر ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، بحسب مصادر وكالة “ستيب الإخبارية” إلى قرابة 7000 عنصر، بينهم منتسبين محليين من أبناء ديرالزور وريفها، وتصل رواتب العناصر إلى 75 ألف ليرة سورية، (أي ما يعادل 27 دولاراً أمريكياً).

● ميليشيا لواء الباقر

تنتشر ميليشيا لواء الباقر في ريف ديرالزور الغربي، وجميع عناصره من أبناء الريف ذاته، أغلبهم من عشيرة البكارة بقيادة، نواف الراغب البشير.

يبلغ عدد عناصر ميليشيا لواء الباقر، قرابة 2000 عنصر، ويتقاضى عناصرها راتب شهري قدره 50 ألف ليرة سورية (أي ما يعادل 24 دولار أمريكي تقريباً).

● ميليشيا حزب الله اللبناني

تنتشر ميليشيا حزب الله اللبناني، في أبرز ثلاث مدن المحافظة، وهي: مدينة ديرالزور ومدينة الميادين ومدينة البوكمال.

ويبلغ عدد عناصرها بالمحافظة قرابة 600 عنصر، وجميعهم من الجنسية اللبنانية، ويتقاضون راتب شهري قدره 600 دولار أمريكي (أي ما يعادل مليون ومئتان وخمسون ألف ليرة سورية تقريباً).

● ميليشيا الفوج ( 47 )

تنتشر ميليشيا الفوج ( 47 ) بمدينة البوكمال وريفها، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 2000 عنصر، جميعهم عناصر محلية من أبناء مدينة البوكمال وقراها، وغالبيتهم من بلدة السكرية من أبناء عشيرة المشاهدة.

يتقاضى عناصر ميليشيا الفوج، راتب شهري قدره 70 ألف ليرة سورية (أي ما يعادل 26 دولار أمريكي تقريباً).

● ميليشيا فاطميون

تنتشر ميليشيا فاطميون أيضاً في أبرز ثلاث مدن المحافظة، وهي: مدينة ديرالزور ومدينة الميادين ومدينة البوكمال.

جميع عناصر الميليشيا هم من الجنسية الأفغانية، ويبلغ عددهم قرابة 500 عنصر، ويتقاضون راتب شهري قدره 300 دولار أمريكي(أي ما يعادل ستمائة ألف ليرة سورية).

● ميليشيا زينبيون

تتواجد عناصر ميليشيا زينبيون بكثرة في مدينة ديرالزور والميادين ومدينة البوكمال، وجميع عناصرها من الجنسية الباكستانية.

يبلغ عدد عناصر الميليشيا قرابة 500 عنصر، يتقاضون راتب شهري قدره 300 دولار أمريكي(أي ما يعادل ستمائة ألف ليرة سورية).

● حركة النجباء

تنتشر عناصر الحركة في مدينة البوكمال وريفها، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 300 عنصر جميعهم من الجنسية العراقية.

ويتقاضى عناصر الحركة راتب شهري قدره 400 دولار أمريكي (أي ما يعادل ثمانمئة ألف ليرة سورية).

● ميليشيا سيد الشهداء

تتواجد عناصر ميليشيا سيد الشهداء في مدينة البوكمال وريفها، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 200 عنصر.

جميع عناصر ميليشيا سيد الشهداء أيضاً من الجنسية العراقية كما حركة النجباء، ويتقاضون راتب شهري قدره 400 دولار أمريكي (أي ما يعادل ثمانمئة ألف ليرة سورية).

● ميليشيا حيدريون

تنتشر عناصر ميليشيا حيدريون في مدينة البوكمال وريفها، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 300 عنصر.

وعلى غرار ميليشيا سيد الشهداء وحركة النجباء، فإن جميع عناصر ميليشيا حيدريون من الجنسية العراقية، ويتقاضون راتب شهري قدره 400 دولار أمريكي.

● ميليشيا لواء المنتظر العراقي

تتواجد عناصر ميليشيا لواء المنتظر العراقي في مدينة البوكمال وريفها، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 200 عنصر.

وكما هو واضح من تسمية الميليشيا، فإن جميعهم من الجنسية العراقية، ويتقاضون راتب شهري قدره 400 دولار أمريكي على غرار الميليشيات العراقية المذكورة.

● ميليشيا لواء العباس

من أبرز أماكن انتشار ميليشيا لواء العباس هي مدينة الميادين وريفها، ويبلغ عددها قرابة 800 عنصر.

جميع عناصرها محليين من أبناء مدينة الميادين وريفها، ويتقاضى عناصرها راتب شهري قدره 70 ألف ليرة سورية (أي ما يعادل 26 دولار أمريكي تقريباً).

● ميليشيا أمن القرى

تنتشر عناصر ميليشيا أمن القرى في قرى ريف ديرالزور الشرقي، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 400 عنصر.

جميع عناصر الميليشيا هم من أبناء الريف ذاته، ويتقاضون راتب شهري قدره 70 ألف ليرة.

● ميليشيا القوة ( 313 )

تتواجد عناصر ميليشيا القوة ( 313 ) مدينة ديرالزور، ويبلغ عدد عناصرها قرابة 300 عنصر.

جميع عناصر الميليشيا من أبناء مدينة ديرالزور، ويتقاضون راتب شهري قدره 70 ألف ليرة سورية (أي ما يعادل 26 دولار أمريكي تقريباً).

اقرأ أيضاً : خاص|| إيران تعمل على مشروع التشيع في دير الزور.. وترسل الأطفال إلى كربلاء العراقية

يُلاحظ من خلال الأرقام المذكورة في هذا التقرير أن العناصر المحليين المنتسبين إلى الميليشيات الإيرانية يتقاضون رواتب خجولة جداً، ورغم ذلك ينضم يومياً العشرات منهم إلى صفوفها، لأسباب كثيرة أبرزها ارتفاع درجة الفقر والبطالة في مناطق سيطرة قوات النظام السوري.

وبحسب ما أفادت به مصادر محلية، لوكالة “ستيب الإخبارية”، فإن تلك الهيمنة للميليشيات الإيرانيّة لا تقتصر على الجانب العسكري وحده، بل تتعداه إلى المجال الثقافي والإداري وبقية الجوانب الأخرى.

وتصل الهيمنة الإيرانيّة إلى درجة تحكمها بقرارات مؤسسات النظام السوري في المحافظة، إلى جانب ما تقوم به من نشاطات مكثّفة لتشييع أبناء المنطقة ذات الغالبية السنية وخاصة الأطفال والشباب مقابل إغراءات مالية أو منح دراسية.

إعداد: سامية لاوند

اقرأ أيضاً : النظام السوري يسلّم معتقلين بتهمة محاربة “التشيع” لـ الميليشيات الإيرانية ليلقوا مصيراً مجهولاً

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى