أخبار العالم

جيش أذربيجان يواصل تقدمه في قره باغ… ودعواتٌ روسيّةٌ تركيّة لوقف القتال

أقرّت أرمينيا خلال الساعات القليلة الماضية، بارتفاع أعداد القتلى في صفوف جنودها، وسقوط مزيدٍ من المناطق بيد جيش أذربيجان الذي واصل تقدمه في إقليم ناغورني قره باغ ومحيطه.

وفي الوقت الذي جددت فيه باكو اتهاماتها ليريفان باستخدام “القنابل العنقودية”، عرضت إيران مبادرةً للحل، وتجددت دعواتُ أطرافٍ دوليّة لوقف إطلاق النار.

انسحاب قوات أرمينيا من “قوبادلي” الاستراتيجية

أقر المتحدث باسم وزارة الدفاع الأرمينية بانسحاب قوات بلاده من مدينة “قوبادلي” الاستراتيجية الواقعة بين قره باغ والحدود الإيرانية، مما قد يشير إلى تحقيق نصر عسكري لأذربيجان.

يأتي ذلك قبل ساعاتٍ من إعلان وزارة دفاع إقليم ناغورني قره باغ – غير المعترف بها- الثلاثاء، مقتل 35 من جنودها، ليرتفع بذلك عدد قتلاها العسكريين إلى 1009 منذ اندلاع القتال في 27 سبتمبر/أيلول الماضي.

كما اعترف المتحدث باسم الدفاع الأرمينية، بتقدم القوات الأذربيجانية في بعض المحاور القتالية، مما أضطر مقاتليهم للانسحاب من مدينة “قوبادلي” الواقعة جنوبي قره باغ لتجنب خسائر لا داعي لها، حسب تعبيره.

الرئيس الأذربيجاني يؤكد سيطرة جيش أذربيجان على مناطق داخل قره باغ وحوله

أكد الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، الثلاثاء، في كلمة للشعب أن قواته سيطرت على مناطق جديدة داخل الإقليم وحوله، وذلك بعد تأكيد عزم بلاده على استعادة أراضيها “المحتلة” بكافة الوسائل المتاحة دبلوماسيةً كانت أو عسكرية، مشترطاً انسحاب القوات الأرمينية من تلك الأراضي لوقف إطلاق النار.

رئيس وزراء أرمينيا يؤكد استعدادهم للقبول بـ”حلول وسط” لتسوية النزاع

أكد رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، بالمقابل، استعداد الشعب الأرميني لقبول ما وصفها بـ”حلول وسطى” لتسوية النزاع مع أذربيجان، مشدداً رفضهم القبول بـ”الاستسلام”، متهماً أذربيجان بعدم السعي لإيجاد حلولٍ سلمية للصراع.

استخدام قنابل عنقودية

ميدانياً، اتهم حكمت حاجييف، مستشار الرئيس الأذربيجاني، الجيش الأرميني باستخدم “قنابل عنقودية” في هجومه على قرية قرب مدينة بردة، ما أدى لمقتل أربعة مدنين امرأتان وطفلة، بحسب ما أفادت به وزارة الدفاع الأذربيجانية اليوم.

ونددت الخارجية التركية بشدة بقصف المدنيين في بردة، ودعت أرمينيا إلى الكف عن ارتكاب ما وصفتها بجرائم حرب.

اقرأ أيضاً : الرئيس الأذربيجاني يعلن السيطرة على 4 قرى في إقليم ناغورني قره باغ

مساعي لوقف الحرب

بحث الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان خلال اتصال هاتفي اليوم الوضع في قره باغ، عبّر فيه بوتين عن قلقه مما وصفه بـ”تزايد انخراط مقاتلين من الشرق الأوسط” في الصراع بالإقليم.

وبعد يوم من فشل الهدنة الإنسانية التي توسطت فيها الولايات المتحدة، وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب التطورات الأخيرة بالمخيبة للآمال، لكنه عبر عن تفاؤله بإمكانية التوصل إلى تسوية بين طرفي الصراع.

من جهته، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم إن بلاده أعدت مقترحاً لحل دائم لأزمة إقليم ناغورني قره باغ ، إذ من المقرر أن يزور عباس عراقجي، المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيراني كلا من باكو وموسكو ويريفان وأنقرة لبحث المبادرة الإيرانية.

جيش أذربيجان يواصل تقدمه في قره باغ... ودعواتٌ روسيّةٌ تركيّة لوقف القتال
جيش أذربيجان يواصل تقدمه في قره باغ… ودعواتٌ روسيّةٌ تركيّة لوقف القتال

اقرأ أيضاً : رئيس أذربيجان: أرمينيا تسعى لجر روسيا إلى الحرب وموقف تركيا لا بد منه لتسوية النزاع

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى