الشأن السوريسلايد رئيسي

هيئة تحرير الشام تداهم مقرات حراس الدين غربي إدلب.. ومصدر يكشف عن المعتقلين

داهمت هيئة “تحرير الشام”، فجر اليوم الأربعاء، عدة مقرات تابعة لتنظيم حراس الدين في منطقة جسر الشغور غربي إدلب، وقامت باعتقال 3 أشخاص من عناصرهم، فضلاً عن تخربيها لبعض تلك المقرات.

– هيئة تحرير الشام تداهم مقرات حراس الدين

وفي التفاصيل، كشف مصدر خاص من إحدى قيادي حراس الدين ( م /ع ) والذي رفض الكشف عن اسمه الكامل لضرورات أمنية، عن تمكن الهيئة من اعتقال القيادي السابق في تنظيم جبهة النصرة سابقاً ” أبو حمزة الدرعاوي” والقيادي في تنظيم حراس الدين حالياً بعد مداهمة مكان تواجده قرب مدينة إدلب.

والاستيلاء على سلاحه الفردي وقيام عناصر من الهيئة بتفيتش مكثف داخل مقره، وتزامن اعتقاله مع مداهمة عناصر الهيئة لمنزل المهاجر، عبدالله التونسي، قرب مدينة إدلب، واعتقاله وسرقة كافة محتويات منزله، بحسب ذاتِ المصدر.

وأشار المصدر إلى أنه ترافق اعتقال هيئة تحرير الشام للقياديين السابقين، اعتقال القيادي السابق في جبهة النصرة، ومستقل حالياً المدعو، أبو سلمان القلموني، وذلك في منطقة سلقين بريف إدلب الشمالي الغربي.

– هيئة تحرير الشام تدفع بتعزيزاتها إلى غرب إدلب

وكشف القيادي للوكالة عن وصول تعزيزات عسكرية من هيئة تحرير الشام إلى منطقة جسر الشغور الواقعة غرب إدلب، بقيادة كلاً من: “أبو بلال القدس وأبو حسن 600، وخطاب الألباني”.

ووفقاً للقيادي، فإن تحرير الشام ستكثف من مهاجمتها لمواقع حراس الدين، وبعض الأشخاص الجهاديين في منطقة جسر الشغور غربي إدلب ومنطقة التركمان بريف اللاذقية الشمالي.

مواضيع ذات صِلة : تنظيم حراس الدين يعلن مقتل أحد أبرز قاداته بغارة للتحالف الدولي.. والتفاصيل

والجدير ذكره أنّ كل هذه التطورات تأتي في سياق حملة تترأسها تحرير الشام منذ 4 أشهر، يتم من خلالها اعتقال قادة وعناصر حراس الدين في المنطقة، في حين يستمر التحالف الدولي بقصف مواقع التنظيم في أكثر من منطقة على مدار الشهور الأخيرة.

شاهد أيضاً : لحظة اعتقال مغني راب أمريكي “أسود” بتهمة تهديد أنصار ترامب بالأسلحة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق