أخبار العراقسلايد رئيسي

الجيش العراقي يطلق عملية عسكرية في “مثلث الموت”

الجيش العراقي يطلق عملية عسكرية

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، اليوم الأحد، عن بدء عملية عسكرية مشتركة بالتنسيق مع التحالف الدولي، لملاحقة مسلحي تنظيم “داعش” في ما يسمى ب “مثلث الموت” الفاصل بين محافظات، صلاح الدين، ونينوى، وكركوك، شمال البلاد.

العملية العسكرية والأمنية شاملة ضد تنظيم داعش

وصرح الفريق عبد الأمير الشمري، نائب قائد العمليات المشتركة في بيان له أن “قوات الجيش وطيران التحالف الدولي، شرعا بعملية عسكرية وأمنية واسعة، في سلسلة جبال مكحول وخانوكة؛ لملاحقة بقايا عصابات داعش الإرهابية” موضحاً أن “العملية العسكرية تستمر عدة أيام”.

ومن جانبها أعلنت خلية الإعلام الأمني التابعة لوزارة الدفاع في بيان لها أن طائرات القوات الجوية وطيران التحالف الدولي نفذا سلسلة ضربات جوية على أهداف إرهابية في سلسلة جبال مكحول وخانوكة.

 إقرأ أيضاً: بالأسماء|| شاهد عيان يكشف لـ”ستيب” تفاصيل أسر الجيش العراقي لـ 31 شابًا سوريًا

 

وأشار البيان إلى أن القوات العراقية تمكنت من العثور على 14 عبوة ناسفة، ونفقين ومنصة صواريخ، ومدفع يسمى جهنم، كما تم العثور على صاروخ وقواعد أسلحة نوع 14.5 و12.7 و23 ملم مع 3 ركائز أحادية و 10 قنابل هاون مع ثلاث قواعد هاون ووكر.

القبض على عناصر من “قاطع الجزيرة”

وفي سياق متصل أعلن جهاز الأمن الوطني عن القبض على ثلاثة “إرهابيين” يعملون ضمن ما يسمى بـ”قاطع الجزيرة” في تنظيم داعش، غرب محافظة نينوى.

وقال بيان للجهاز: “تمكنت مفارز جهاز الأمن الوطني في غرب محافظة نينوى بعد ورود معلومات استخبارية وتكثيف الجهد الميداني من إلقاء القبض وفق مذكرات قضائية على ثلاثة عناصر إرهابيين.”

وذكر البيان أن : ” أحدهم مسؤول مفارز الاغتيالات في منطقة تلعفر التابع لديوان الجند، والآخر مسؤول ديوان عقارات عصابات داعش في منطقة سنجار”، وفق وكالة الأنباء العراقية “واع”.

إقرأ أيضاً: بالصور|| حسناء الجيش العراقي تصاب بكورونا بعد إنهائها هذا العمل الإعلامي

 

وأشار البيان إلى أن :”الإرهابي الثالث مسؤول كفالات منطقة البعاج ومشترك بالاستيلاء على مخازن أسلحة القوة الماسكة والعجلات العسكرية إبان سيطرتهم على المحافظة؛ ويعملون جميعهم ضمن ما يسمى قاطع الجزيرة لولاية العراق؛ اذ جرى تدوين أقوالهم أصولياً وإحالتهم إلى الجهات القانونية المختصة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم”.

ويُذكر أن القوات العراقية كثفت عمليات التمشيط وملاحقة عناصر داعش، منذ بداية العام الجاري، بالتزامن مع تزايد وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من التنظيم، لا سيما في “مثلث الموت” بين محافظات كركوك وصلاح الدين شمالاً وديالى شرقاً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى