أخبار العالم

خطة فرنسية لــ الإساءة للنبي الكريم.. ومسؤول سعودي يعلق

نشرت مجلة “بلومبرج” الأمريكية، مساء أمس الجمعة، تقريراً كشفت فيه عن نية فرنسا وضع خطة جديدة لـ الإساءة للنبي الكريم من خلال خطط للمدارس الثانوية في جميع أنحاء فرنسا توزيع كتيبات بها صور مهينة للنبي الكريم محمد.

– فرنسا تنوي الإساءة للنبي الكريم مجدداً

قالت المجلة في تقريرها: “في إحدى الأمثلة اللافتة للنظر لتصاعد مشاعر الأغلبية ضد أقلية معزولة بالفعل، تخطط المدارس الثانوية في جميع أنحاء فرنسا لتوزيع كتيبات بها صور مهينة للنبي من أجل تأكيد (قيم الجمهورية).

وأضافت المجلة بأنّ جزء من اللوم في هذه الكارثة التي تكشفت يجب أن يقع على رغبة ماكرون اليائسة المتزايدة في التغلب على منافسته المعادية للإسلام بشكل واضح مارين لوبان في لعبتها في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في عام 2022.

إقرأ أيضاً : بالفيديو|| مجهولون ينفذون هجوماً قرب مقر صحيفة شارلي إيبدو ويوقعون عدّة إصابات

– مسؤول سعودي يعلق على التقرير

كتب مدير عام المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة سابقاً، الأكاديمي السعودي، عبدالعزيز التويجري، على صفحته الشخصية على منصة “تويتر”، تغريدة علق فيها على الخطة الفرنسية الشيطانية بشأن الإساءة إلى مقام النبي الكريم.

وقال في تغريدته: “إن المدارس الثانوية في جميع أنحاء فرنسا تخطط لتوزيع كتيّبات بها صور مهينة للنبي (ص) وفقما نقلت وكالة بلومبرج الأمريكية”.

والجدير ذكره أنّ فرنسا عملت في الآونة الأخيرة، على تغذية مشاعر العنصرية ضدّ المسلمين المقيمين على أراضيها بوجه خاص، وضدّ مسلمي العالم بشكل عام بإعادة نشر الرسوم المسيئة للنبي الكريم، وتأكيد رئيسها ماكرون على احتفاظه بالرسوم واعتبارها حرية رأي.

إقرأ أيضاً : “يجب وقفها فوراً”.. تفاصيل لقاء شيخ الأزهر مع وزير الخارجية الفرنسي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى