الشأن السوري

ضحايا مدنيين بتهدم منازل على رؤوسهم جرّاء قصف سابق للنظام السوري على إدلب

قُتل مدني وجرح آخرون اليوم الأربعاء، إثر انهيار أسطح مباني متصدعة في جبل الزاوية جنوب إدلب، نتيجة قصف سابق للنظام السوري على منازل المدنيين.

 

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في إدلب وريفها حسن المحمد، إنه سقط سقف منزل عائلة في قرية سرجة في ريف إدلب الجنوبي على رؤوس ساكنيه، بعد تعرض القرية لقصف مدفعي وصاروخي في الأسابيع الماضية، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة 6 آخرين بجروح بالغة.

 

وأضاف مراسلنا أنه قبل يومين انهار منزل آخر على عائلة في قرية قسطون في سهل الغاب، نتج عنه إصابات متفاوتة بين أفراد العائلة، وذلك بعد قيام العائلة بترميم المنزل بشكل مؤقت إثر تعرضه لقصف مدفعي من قبل مواقع النظام المتمركزة في معسكر جورين وسهل الغاب غرب حماة.

 

وأشار مراسلنا إلى أن نسبة 90 بالمئة من البيوت السكنية أصبحت إما مهدمة بشكل كامل أو غير قابلة للسكن، لأن الغارات الجوية الروسية وقذائف النظام طالت كل ما هو على الأرض في سهل الغاب وجبل الزاوية والقرى الخارجة عن مناطق سيطرة النظام السوري.

 

وتسكن عشرات العوائل في قرى ريفي حماة الشمالي الغربي وإدلب الجنوبي ضمن منازل بعضها متهدمة بشكل جزئي، حيث تعرضت لقصف مدفعي متواصل طيلة الأشهر الماضية، فيما أجبرت مرارة النزوح وقساوتها وغلاء بيوت الإيجار بعض العوائل المهجرة للعودة إلى منازلهم رغم خطورة البقاء فيها.

 

وفي سياق متصل قصفت قوات النظام السورين اليوم الأربعاء، من معسكر الحامدية بالمدفعية الثقيلة قرية بينين وقرى جبل الزاوية، ما أسفر عن أضرار مادية في ممتلكات المدنيين ومنازلهم.

 

ضحايا مدنيين بتهدم منازل على رؤوسهم جرّاء قصف سابق للنظام السوري على إدلب
ضحايا مدنيين بتهدم منازل على رؤوسهم جرّاء قصف سابق للنظام السوري على إدلب
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى