الشأن السوريسلايد رئيسي

هيئة الإذاعة البريطانية تصنف 3 نساء سوريات ضمن 100 امرأة الأكثر تأثيراً بالعالم

نشرت هيئة الإذاعة البريطانية “BBC”، اليوم الثلاثاء، تقريراً كشفت فيه عن قائمتها التي تضم أكثر من 100 امرأة ملهمة ومؤثرة حول العالم لعام 2020، تضمنت تلك القائمة ثلاث نساء سوريات.

– 3 نساء سوريات أكثر تأثيراً بالعالم

قالت “BBC” في تقريرها: “إنّ قائمة الـ 100 امرأة تسلط  الضوء على اللواتي قُدن التغيير وأحدثن فرقاً خلال هذا الوقت المضطرب الذي نعيشه”.

وضمّت قائمة الهيئة 3 نساء سوريات، وهنّ عالمة الفيروسات النباتية صفاء القمري، والمخرجة وعد الخطيب، ورسامة كتب الأطفال نادين كعدان.

اقرأ أيضاً: وثائقيان سوريان من حلب والغوطة الشرقية ضمن قائمة الترشيحات لـ “أوسكار 2020”

هيئة الإذاعة البريطانية تصنف 3 نساء سوريات ضمن 100 امرأة الأكثر تأثيراً بالعالم
هيئة الإذاعة البريطانية تصنف 3 نساء سوريات ضمن 100 امرأة الأكثر تأثيراً بالعالم

– من هنَّ السوريات الأكثر تأثيراً بالعالم

جاء اسم العالمة صفاء القمري في القائمة البريطانية للنساء الأكثر تأثيراً، وصفاء هي طبيبة متخصصة في علم الفيروسات النباتية، تبحث عن علاجات للأوبئة التي تعيث بالمحاصيل الزراعية فساداً.

خاطرت القمري بحياتها من أجل المحافظة على بذور اكتشفتها، تتمكن من ضمان الأمن الغذائي في بلدها سوريا، وذلك من خلال إخراج تلك البذور من مدينة حلب.

وكانت صفاء، قد اكتشفت وبعد 10 سنوات من البحث في سوريا، أنواعاً من البذور البقولية المقاومة بشكل طبيعي دون تعديلات، لما يعرف بفيروس “الناخر الأصفر” للفول.

أما بالنسبة للشخصية الثانية التي جاء اسمها بين النساء الأكثر تأثيراً الناشطة والصحفية والمخرجة وعد الخطيب، التي حازت على عدة جوائز دولية، من بينها جائزة إيمي عام 2020، عن تقاريرها الإخبارية عن مدينة حلب.

اقرأ أيضاً: بينهم وعد الخطيب.. مجلة أمريكية تختار شخصيتين سوريتين لقائمة أكثر مئة شخص تأثيراً لــ2020 (فيديو)

وكان أبرز أعمال الخطيب، فيلمها الطويل الأول “من أجل سما”، وقد فاز بجائزة البافتا عن فئة أفضل فيلم وثائقي، كما رشح لجائزة الأوسكار عن ذات الفئة.

والخطيب هُجرت قسراً من مدينة حلب عام 2016، واتجهت للإقامة مع زوجها وابنتيها في لندن، ومنذ ذلك الحين وهي تعمل مع القناة الرابعة الإخبارية وتقود حملات مناصرة.

وأخيراً السيدة الثالثة التي ذكر اسمها بين 100 امرأة الأكثر تأثيراً هي راسمة كتب الأطفال نادين كعدان، التي ولدت في باريس عام 1985، لكنها قضت معظم سنوات عمرها بسوريا وتخرجت بشهادة بكالوريوس في الفنون الجميلة من جامعة دمشق.

ويشار إلى أنّ نادين حصلت فيما بعد على درجة الدبلوم في رسم كتب الأطفال من كلية سانت مارتين للفنون والتصميم في لندن في 2007.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى