الشأن السوري

جرائم قتل في حلب وإدلب ولبنان.. والضحايا أطفال

أقدم فتى مهاجر تركستاني، على قتل فتى آخر في مدينة حارم شمال إدلب، مساء الثلاثاء، وذلك بعد طعنه عدة طعنات بالسكين كانت إحداها بالقلب، ما تسبب بوفاته على الفور.

جرائم قتل في إدلب

وذكرت مصادر محليّة لوكالة “ستيب الإخبارية”، أن الفتى (14 عامًا) تركستاني الجنسية، والده يعمل أمني في “هيئة تحرير الشام”، قتل الفتى الآخر وهو “سامر مستو” البالغ من العمر 14 عامًا بعد مشادة كلامية.

وأوضحت المصادر، أن الطفل “مستو” لقي حتفه عند الساعة العاشرة والنصف مساء أمس وسط مدينة حارم على الحدود السورية التركية، بعد أن أقدم الطفل التركستاني على ضربه بثلاث طعنات أدت إلى مقتله على الفور.

والفتى المغدور “مستو” وحيدًا لأهله، وقد قامت أمنية هيئة تحرير الشام بإلقاء القبض على القاتل بعد هروبه.

الجدير بالذكر أن عدة جرائم حصلت في إدلب في الآونة الأخيرة كان آخرها أول أمس عندما أقدم شخص على قتل أخيه قبل موعد عقد قرانه بلحظات بسبب خلاف عائلي نشب بينهما.

مقتل فتاة في حلب

وفي مدينة حلب، قُتلت الشابة “سارة أبو خالد” ليلة أمس الثلاثاء، في حي حلب الجديدة.

وفي التفاصيل، سُمع ليل البارحة أصوات إطلاق رصاص وتوارد بعدها على الفور خبر مقتل الفتاة.

وذكرت مراسلة وكالة “ستيب” في حلب، أن عناصر قسم شرطة حلب الجديدة القت القبض على مطلق النار، فيما لم يتضح بعد سبب إطلاق النار على الفتاة.

وكانت الشابة كتبت على صفحتها في فيسبوك قبل ثلاثة أيام منشور تحدثت فيه عن الموت، وسط تساؤلات من الأهالي حول ما إذا كانت قد تعرضت للتهديد من قبل “الزعران” في المنطقة.

اقرأ أيضاً : لم تعجبه الحلاقة.. قتيل وجرحى على يد عنصر من الدفاع الوطني في حي صلاح الدين بـ حلب

مقتل فتاة في لبنان

ذكرت وسائل إعلام لبنانية، أن مسلحين حاولوا سرقة مخيم للسوريين في سهل بلدة مقنة، ليلة أمس الثلاثاء، ولدى تصدي سكان المخيم لهم، أطلقوا النار من أسلحة رشاشة لتغطية فرارهم.

وأصيبت السورية ه.ع.ش (16 عامًا) بطلق ناري في رأسها ما أدى إلى وفاتها على الفور، وقد نقل جثمانها إلى براد مستشفى “الريان” في بعلبك.

جرائم قتل في حلب وإدلب.. والضحايا أطفال
جرائم قتل في حلب وإدلب.. والضحايا أطفال

اقرأ أيضاً : رايتس ووتش تكشف عن تقارير هامة تتعلق بجرائم ضد الإنسانية تدين النظام السوري وروسيا (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى