الشأن السوريخبر عاجل

أحدهما مقطوع الذراع.. مقتل قيادي سابق بـ”الجيش الحر” وآخر بريف ديرالزور في ظروفٍ غامضة

عثر أهالي قرية السجر بريف ديرالزور الشمالي، مساء اليوم الجمعة، على جثتين تعودان للمدعو، إبراهيم العطية، الملقب بـ”أبو بكر قادسية” من أهالي بلدة الصبحة، قيادي سابق في الجيش الحر ومن المطلوبين لدى ميليشيا سوريا الديمقراطية “قسد”.

“أبو بكر القادسية”، وجد مقتولاً في أطراف القرية المذكورة مع شخص يدعى محمود أبوسليمان في ظروفٍ غامضة.

ريف ديرالزور

وتداوّل ناشطون من ديرالزور، مقطعاً مصوّراً حُذف بعد نشره مباشرةً، يظهر من خلاله المذكورين أحدهما مقطوع الأطراف والآخر غارقاً في دمائه.

وسُمع من خلال الشريط المصوّر، شخصاً من أهالي قرية السجر، وهو يدعو عبر الفيديو لمن يتعرف عليهما بأخذهما قبل أن يقوموا بدفنهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى