خبر عاجل

قتلى وجرحى إثر هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف قاعدة للجيش الأفغاني في ولاية غزنة

قُتل 26 عنصراً من عناصر الأمن الأفغاني، إثر هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف قاعدةً للجيش في أفغانستان، اليوم الأحد، وفق ما أفاد مسؤولون، في هجومٍ يعد الأعنف خلال الأشهر الأخيرة.

 

 

الاشتباكات لا زالت مستمرة في الولاية

 

وتشير المعلومات إلى أن الاشتباكات لا زالت مستمرّة بعد وقوع الهجوم ، في ولاية “غزنة” الأفغانية، التي كانت مسرحاً للعديد من المعارك بين طالبان والقوات الحكومية.

 

فيما أكد مدير مستشفى الولاية ” باز محمد همت” لوكالة فرانس برس، تلقيهم 26 جثة و 16 جريحاً حتى الآن، جميعهم عناصر أمن.

 

بدوره أكد الناطق باسم وزارة الداخلية طارق أريان أن الانتحاري فجّر سيارة مليئة بالمتفجرات في غزنة، دون أن يذكر أي حصيلة للضحايا.

 

قتلى وجرحى إثر هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف قاعدة للجيش الأفغاني في ولاية غزنة
قتلى وجرحى إثر هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف قاعدة للجيش الأفغاني في ولاية غزنة
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى